مخترع شبكة العنكبوتية: يجب وضع ميثاق لحماية حقوق المستخدمين

Image caption كان برنرز-لي حذر في وقت سابق من أن المراقبة يمكن أن تهدد الطبيعة الديمقراطية للإنترنت

دعا تيم برنرز-لي، عالم الكمبيوتر البريطاني الذي ابتكر الشبكة العنكبوتية العالمية (الويب)، إلى وضع ميثاق لحماية مستخدمي الشبكة على غرار ميثاق "ماغنا كارتا" للحريات في بريطانيا.

جاءت تصريحات برنرز-لي، الذي منح لقب السير عام 2004، بمناسبة إحياء الذكرى الخامسة والعشرين لابتكار (الويب).

وقال برنرز لي لبي بي سي إن هذه القضية يمكن أن تضاهي في أهميتها حقوق الإنسان.

وكان العالم البريطاني قد انتقد علنا المراقبة الحكومية على الإنترنت عقب سلسلة التسريبات التي كشف عنها المتعاقد السابق في المخابرات الأمريكية إدوارد سنودن.

ودعا برنرز لي إلى إتخاذ إجراءات والاحتجاج على المراقبة.

"قرار كبير"

مصدر الصورة PA
Image caption أقر برنرز-لي بأن شبكة الإنترنت تمثل علاقة "إنسانية مترابطة" تشمل الأشياء "الرائعة" و"الشنيعة"

واعتبر برنرز-لي أن مجتمع الانترنت وصل الآن إلى مفترق طرق.

وقال "لقد حان الوقت بالنسبة لنا نحن مجتمع الانترنت لاتخاذ قرار كبير. أمامنا طريقان، فأي منهما سنسير فيه؟"

وأضاف "هل سنواصل المضي في الطريق ونسمح فقط للحكومات بفرض المزيد والمزيد من السيطرة، المزيد والمزيد من المراقبة؟

"أم أننا سننشئ مجموعة من القيم؟ هل سننشئ شيئا على غرار ماغنا كارتا لشبكة الانترنت العالمية ونقول بالفعل إنه من المهم جدا وكجزء أصيل من حياتنا بأن تكون (هذه الشبكة) على مستوى حقوق الإنسان؟"

وأكد برنرز-لي أنه ينبغي أن يكون الانترنت وسيلة "محايدة" يمكن استخدامها دون أن يشعر المرء بأن "شخصا ما يراقبه".

ودعا المستخدمين إلى توخي الحذر، مضيفا "يجب أن يكون الناس في العالم واعين باستمرار وحذرين باستمرار ومتأكدين باستمرار من خلال التحرك والاحتجاج بأن هذا لا يحدث."

"ضربا من الجنون"

وكان برنرز-لي قد حذر في وقت سابق من أن المراقبة يمكن أن تهدد الطبيعة الديمقراطية للانترنت.

وأعرب عن دعمه علنا لإدوارد سنودن، وقال إن ما فعله موظف الاستخبارات السابق "يصب في مصلحة عامة الناس".

مصدر الصورة PA
Image caption جهاز حاسوب نكست صمم عليه تيم برنرز لي أول صفحة على شبكة الانترنت العالمية

وقال إن الرأي الذي يقول إن الشبكة العالمية سينتهي بها الحال لأن تلعب هذا الدور الهائل في حياة الناس كانت ستبدو "ضربا من الجنون" قبل 25 عاما.

وأقر بأن شبكة الانترنت تمثل علاقة "إنسانية مترابطة" تشمل الأشياء "الرائعة" و"الشنيعة".

لكنه أضاف "ليس لدي تعاطف كبير مع الأشخاص الذين يقولون إن هناك الكثير من الهراء على شبكة الانترنت".

وتابع "حسنا، إذا كان هناك الكثير جدا من الهراء، وإذا كانت هراء، فلا تقرأها، اذهب واقرأ شيئا آخر".

وأطلقت "مؤسسة الشبكة العالمية" التي أنشأها برنرز-لي حملة بعنوان "الشبكة التي نريدها" تزامنا مع الذكرى الخامسة والعشرين لتأسيس الشبكة وتهدف إلى حماية حقوق الإنسان على الانترنت.

المزيد حول هذه القصة