طلاب يخترقون تطبيق رسائل "يو" من خلال ثغرات تتعلق بالتأمين

مصدر الصورة Yo

استهدف اختراق برمجي تطبيق "يو" لخدمات الرسائل، وهو التطبيق الذي جاء الأسبوع الماضي على رأس قائمة التطبيقات التي ثبتها المستخدمون على أجهزتهم.

وأفاد أور آربيل مصمم التطبيق لموقع "تيك كرانش" للأخبار التكنولوجية بأن تطبيقه يواجه بعض "المشكلات التي تتعلق بالتأمين".

ويسمح التطبيق للمستخدمين بإرسال كلمة "Yo" فقط (وهي كلمة ترحيبية باللغة الإنجليزية) إلى أصدقائهم.

وعلى الرغم من أن هذا التطبيق، الذي استغرق ثماني ساعات لعمله، وصف بأنه "لا جدوى منه"، فإنه تمكن من حصد مليون دولار.

وقال موقع "تيك كرانش" إن ثلاثة من الطلبة الجامعيين أخبروه بأنهم اكتشفوا خطأ في التطبيق، حيث قالوا إنه "يمكن الحصول على رقم الهاتف لأي من مستخدمي التطبيق".

وأضاف أحدهم: "لقد أرسلت بالفعل رسالة نصية إلى مؤسس التطبيق نفسه، واتصل بي فعليا."

وتابع الطلبة: "يمكننا إرسال هذه الرسالة من أي هاتف، كما يمكننا إرسال الرسائل غير المرغوب فيها إلى أي من المستخدمين. وكان بإمكاننا أيضا أن نرسل إلى أي من مستخدمي التطبيق رسالة تنبيهية بأي نص نريده، إلا أننا اخترنا عدم فعل ذلك."

وفي الشهور القليلة الماضية، كانت هناك مشكلات برمجية مماثلة تواجه بعض التطبيقات كتطبيقي "سناب تشات" و "تندر".

أما آربيل فأخبر موقع "تيك كرانش" بأنه يعمل على حل هذه المشكلة، ولم يقدم أي توضيحات أخرى.

وقال آربيل إنه تمكن من إصلاح بعض الخلل، ولا زال يعمل على إصلاح البعض الآخر، مضيفا أنه يستعين بفريق من المتخصصين في مجال الأمان التكنولوجي للقيام بذلك، وأنهم يأخذون الأمر على محمل الجد.

وعلى الرغم من أن هذا التطبيق يبدو عديم الجدوى، فإنه سرعان ما اجتذب اهتمام مئات الآلاف من المستخدمين. وقال آربيل إن ما يربو على أربعة ملايين رسالة "Yo" جرى إرسالها منذ إطلاق البرنامج.

وأطلقت أيضا خدمة تقوم بإرسال رسالة "Yo" إلى مستخدمي التطبيق في كل مرة يجري فيها تسجيل هدف في كأس العالم.

المزيد حول هذه القصة