قانون أمريكي للطيران قد يؤثر على لعب الاطفال

Image caption حددت السلطات الامريكية استخدام الطائرات اللعبة في أغراض الترفيه

يخشى هواة الطيران من أن القانون الجديد الذي وضعته هيئة الطيران الفيدرالية الامريكية على تداول نماذج الطائرات قد يمتد تأثيره إلى منع طيران الطائرات المستخدمة كألعاب دون الحصول على ترخيص.

ووضعت الهيئة الامريكية قائمة "افعل ولا تفعل" تتضمن شروط امتلاك نماذج الطائرات.

وأشارت إلى أن تلك الطائرات يتحتم أن يتم رؤيتها دون استخدام الأجهزة المكبرة او نظارات الرؤية الليلية أو معاونات الرؤية".

وقال ديفيد شنايدر من مجلة سبيكترم للتكنولوجيا إن ذلك يحتم الحصول على تصريح من أجل السماح لطائرات الأطفال اللعبة بالتحليق.

ووفقا للقائمة التي نشرتها السلطات الأمريكية فإن نماذج الطائرات قد تعرقل مجال الرؤية للطائرات الحقيقية في المنطقة التي تطير بها.

وأضاف الدليل أن تلك الطائرات لا يجب استخدامها سوى لاغراض ترفيهية وليست تجارية، فعلى سبيل المثال يمكن للاشخاص التقاط صور جوية لمنزله لكن لا يمكنه استخدام تلك الصور ليبيع المنزل.

وحددت هيئة الطيران الأمريكية أن وزن الطائرات اللعبة لا يجب ان تزيد عن 2 كجم ويتعين على مشغلها اخطار برج التحكم في حالة اقترابها من المطار بمسافة خمسة أميال.

وفي بريطانيا، أكد ماني ويلامسون من جمعية تطوير نماذج الطائرات في بريطانيا أن هذا النوع من الطائرات مسموح به في المملكة المتحدة بموجب شروط الإعفاء من بعض أحكام النظام الملاحة الجوية الصادر في مايو/ايار 2014.