علماء يطورون جزيئات تخثر كروية قد تساعد في وقف النزيف الحاد

مصدر الصورة ANDREW SHOFFSTALL
Image caption هذه الجزئيات الكروية الصغيرة أرفع من الشعرة 200 مرة

نجح علماء أمريكيون في تطوير كرات تخثر دموية مصغرة يمكن أن تساعد في وقف النزيف الحاد بعد التعرض للإصابات.

وفي إطار البحث الذي نشر في دورية " الأكاديمية الوطنية للعلوم" بالولايات المتحدة "بي أن ايه اس" العلمية، جرى حقن هذه الجزئيات الصغيرة في عدد من الفئران.

وعملت هذه الكرات على تجميع الخلايا سريعا مع بعضها البعض، وأغلقت الأوعية الدموية وحسنت من فرص البقاء على قيد الحياة بعد التعرض لإصابة شديدة.

وسيحدد المزيد من الأبحاث إذا كان من الممكن أن تساعد هذه الكرات في علاج النزيف لدى البشر.

ويمثل النزيف المستمر بعد وقوع حوادث التفجيرات سببا رئيسيا للوفاة في ساحة المعركة.

ويساهم النزيف الحاد عقب حوادث السير وغيرها من الإصابات الخطيرة في وقوع أكثر من مليوني حالة وفاة حول العالم سنويا.

لكن هناك خيارات قليلة لوقف النزيف الداخلي سريعا في الميدان.

"أرفع من الشعرة"

يحتوي الجسم البشري على خلايا تعمل على تجلط الدم مثل الصفائح الدموية، وتتجمع هذه الخلايا معا لتشكل سدادات في الأوعية المصابة، وتمنع بذلك تدفق الدم.

ويكون هذا النظام فعالا في الجروح والخدوش، لكنه لا يكون فعالا في الإصابة الشديدة.

وصمم باحثون في جامعة "كيس ويسترن ريزيرف" وجامعة واين ستيت وفرجينيا تك بالولايات المتحدة هذه الكرات التي تعمل على تجلط الدم وتعرف باسم "جزئيات النانو لتخثر الدم".

وتحتوي هذه الجزئيات الكروية الصغيرة، وهي أرفع من الشعرة 200 مرة، على أذرع تشبه المخالب من سلاسل من البروتين. وتشكل هذه الأذرع روابط مع خلايا التخثر الطبيعية في الدم، ويشكلان معا كتلة واحدة.

ويواصل الجسم بعد ذلك أداء مجموعة من العمليات، تؤدي إلى تكوين ما يشبه شبكة عنكبوتية، توقف تدفق الدم.

وفي البحث الذي نشر في دورية "بي ان ايه اس" ، توصل العلماء إلى أن حقن هذه الجزيئات إلى مجرى دم الفئران المصابة يحسن من فرص بقائها على قيد الحياة من 60% إلى 90%.

"إضافة مياه فقط"

وقال البروفيسور ارين لافيك من جامعة "كيس ويسترن ريزيرف" وكبير المشرفين على الدراسة في تصريح لبي بي سي إنه "في حالة الإصابة الناجمة عن وقوع تفجير يحدث نزيف من العديد من الأعضاء، لذا فإن القدرة على استخدام شيء يمكن ببساطة أن يوقف النزيف في العديد من الأماكن ويحسن فرص البقاء هو أمر مثير جدا".

ويمكن لكرات التخثر أن تستمر لمدة أسبوعين كمسحوق جاف، وتتحول إلى محلول سريعا فقط بإضافة ملح أو مزيد من الماء والسكر.

يذكر أن معظم منتجات الدم التي تستخدم حاليا في علاج النزيف الشديد تحتاج إلى تبريد وعمر تخزيني لبضعة أيام.

المزيد حول هذه القصة