مايكروسوفت أول شركة تطرح "اكس بوكس وان" في الصين

مصدر الصورة Getty
Image caption من شأن التغلب على المنافسين في السوق الصينية أن يمنح مايكروسوفت دفعة تحتاجها بقوة لتعزيز المبيعات

أطلقت مايكروسوفت منصة ألعاب "اكس بوكس وان" في الصين، لتصبح أول شركة كبرى لتصنيع هذه المنصة تدخل السوق التي أصبحت مربحة جدا.

وبيعت أول منصات لهذه الألعاب في شنغهاي مقابل 4299 يوان (699 دولار)، ولم تصدر سوني ونينتيندو نسختيهما من هذه المنصات بعد.

ورفعت الحكومة الصينية في يناير/كانون الثاني الماضي حظرا استمر 14 عاما على منصات ألعاب الفيديو، والذي فرضته بسبب مخاوف بشأن المحتوى.

لكن العديد من الألعاب الشهيرة مثل "كول اوف ديوتي" ستظل محظورة.

ولم يتوافر سوى عشرة ألعاب لشرائها على النسخة الجديدة من اكس بوكس وان، لكن مايكروسوفت قالت إن 70 لعبة ستكون متاحة قريبا.

ومن شأن التغلب على المنافسين في السوق أن يمنح مايكروسوفت دفعة تحتاجها بقوة لتعزيز المبيعات. وتتفوق حاليا منصة ألعاب سوني "بلاي ستيشن 4" على مايكروسوفت في جميع الأسواق الرئيسية.

لكن بيرز هاردنغ رولز محلل الألعاب من مؤسسة "اي اتش اس" قال لبي بي سي إن "هناك مزايا وعيوب من وجود المرء في الصدارة".

وقال "هناك إمكانات بشكل واضح، التغلب على مشاكل القرصنة، التغلب على مشاكل الأسعار ووجود المحتوى المناسب للتواصل مع الجمهور المحلي، كل هذه جميعا تمثل مشاكل كبيرة".

وأسست سوني شراكات تجارية من أجل إطلاق بلاي ستيشن 4 في الصين، لكن لم يحدد موعد حتى الآن.

وستتنافس الشركتان في سوق سوداء متصاعدة في واردات منصات غير قانونية تشغل نسخ ألعاب تعرضت للقرصنة.

وستتنافس الشركتان أيضا في مواجهة ألعاب الهواتف المحمولة، وهي ليست محظورة في الصين وتحظى بشعبية كبيرة جدا.

إطلاق اكس بوكس وان

وكان من المقرر طرح اكس بوكس وان في بادئ الأمر الأسبوع الماضي، لكنه أجل، ولم تحدد مايكروسوفت سببا لذلك.

وتخضع مايكروسوفت لتحقيق في مكافحة الاحتكار يتعلق ببرنامج اوفيس الذي تنتجه.

وزارت الرئيسة التنفيذية لمايكروسوفت ساتيا ناديلا الصين الأسبوع الماضي، وتعهدت بمساعدة الحكومة في التحقيق الذي تجريه.

مصدر الصورة Getty
Image caption مايكروسوفت اشترت موجانغ السويدية المطورة لماين كرافت في وقت سابق من هذا الشهر مقابل 2.5 مليار دولار

وعلى الأرجح سيتطلب طرح الألعاب في السوق مفاوضات مع أجهزة رقابية، تفضل الألعاب التثقيفية على تلك التي تتسم بالعنف.

لكن هذا قد يصب في صالح مايكروسوفت بفضل استحواذها مؤخرا على "ماين كرافت"، وهي لعبة على الانترنت تتضمن بناء منشآت تحمي اللاعبين من الوحوش التي تظهر ليلا، وهي تحظى بشعبية هائلة في العالم الغربي خاصة بين الأطفال الصغار.

وقال هاردنغ رولز "لا أعتقد أن ماين كرافت معروفة بشكل كبير في السوق الصينية".

وأضاف "إنها تلبي جميع متطلبات الجهات التنظيمية في الصين، إنها تثقيفية، إنها ليست عنيفة جدا".

وتابع "أعتقد أنهم يفكرون بشكل جدي للغاية في طرحها (اللعبة) في الصين، إنها تتماشى بشكل جيد مع المتطلبات التنظيمية".

المزيد حول هذه القصة