انفلونزا الطيور تفتك بفتاة في صعيد مصر

مصدر الصورة AP
Image caption من المعتاد ان يربي المصريون الطيور في منازلهم خاصة في الارياف

توفيت فتاة مصرية تبلغ من العمر 19 عاما نتيجة اصابتها بفيروس انفلونزا الطيور قرب مدينة اسيوط في صعيد مصر.

وقال متحدث باسم وزارة الصحة المصرية إن قروية توفيت الاثنين بعد اصابتها بفيروس "إتش5 إن1" نتيجة مخالطتها لطيور مصابة.

وتعد هذه حالة الوفاة الثانية بسبب الفيروس في مصر هذا العام.

واكد المتحدث حسام عبد الغفار ان اجمالي عدد حالات الإصابة التى اكتشفت هذا العام بلغ 7 حالات توفي من بينها اثنتان.

ويبلغ عدد حالات الاصابة بالفيروس حول العالم منذ 2003 نحو 667 حالة طبقا لاحصاءات منظمة الصحة العالمية.

وظهرت حالات الاصابة بالفيروس في مصر لأول مرة عام 2006 ما ادى إلى الآن الى وفاة أكثر من 60 شخصا وتكبيد البلاد التي يقوم ملايين من سكانها بتربية الدواجن في البيوت خسائر قدرت بمليارات الجنيهات.

سلالة جديدة

مصدر الصورة .
Image caption حذر العلماء من إحتمال انتشار هذا الفيروس الجديد وتحوله إلى "وباء"

وقبل نحو 9 اشهر اعلن العلماء عن تخوفهم من انتشار سلالة جديدة للفيروس المسبب لإنفلونزا الطيور اطلقوا عليه اسم "H10 N8".

وقال العلماء إن الفيروس الجديد أدى إلى وفاة إمرأة في الصين، مؤكدين أنه قادر على تطوير وحدات جينية خاصة تسمح له بالتكاثر بسرعة داخل جسم الإنسان.

وحذر الباحثون في دراستهم التي نشرتها مجلة "لانست" البريطانية مطلع العام الجاري من التهاون بشأن التأثير الوبائي لهذا الفيروس الجديد.

المزيد حول هذه القصة