مسبار نيوهورايزونز يلتقط صورا جديدة لكوكب بلوتو

مصدر الصورة NASA JHU APL SWRI
Image caption تعتبر الصور التي التقطها المسبار أول صور للكوكب منذ بدء العد التنازلي للمهمة

التقط المسبار الفضائي "نيو هورايزونز" صورا جديدة لكوكب بلوتو وأكبر أقماره التابعة والذي يعرف باسم "تشارون".

وتعتبر الصور التي التقطها المسبار أول صور للكوكب منذ بدء العد التنازلي للمهمة التابعة لوكالة الفضاء والطيران الأمريكية "ناسا" رسميا في يوليو / تموز.

ويبدو كوكب بلوتو وقمره التابع في الصور التي التقطت من بعد 200 مليون كيلومتر كنقاط بيضاء.

وربما تعتبر الصور التي التقطها المسبار لبلوتو، الذي يبعد عن الأرض مسافة 5 مليارات كيلومتر، أفضل من أي نتيجة أخرى بما فيها الصور التي رصدها تليسكوب هابل العملاق.

ويعتبر الاستخدام الأولى لهذه الصور هو تأكيد على أن المسبار وصل إلى موقع "اللقاء التاريخي" بالكوكب في مهمة استغرقت أكثر من خمسة أشهر فقط.

وسوف يجري المراقبون عددا من الدراسات البصرية.

كما يحتاج المراقبون أيضا إلى التأكد من أن المسبار "نيوهورايزونز" لا يتجه إلى أي حطام ربما يدور حول نظام بلوتو.

وسوف يبدأ أي تعديل في مسار رحلة المسبار في مارس / آذار.

لقطة عيد الميلاد

Image caption ويعتبر كوكب بلوتو آخر الكواكب "التسعة الكلاسيكية" التي يصل إليها سفينة فضاء

ونشرت وكالة "ناسا" صورة جديدة لعالم الفلك كلايد تومباو بمناسبة ذكرى عيد ميلاده الـ 109، وهو العالم الذي اكتشف بلوتو في عام 1930.

وتوفي العالم الأمريكي في عام 1997، وعلقت ابنته أنيت تومباو قائلة :"والدي كان سيعجبه مسبار نيوهورايزونز، وذلك لرؤية الكوكب الذي اكتشفه بالفعل، ومعرفة المزيد بشأنه ورؤية أقمار بلوتو، كان سيعجبه جدا".

وأضافت :"أنا واثقة أن ذلك كان سيعني له الكثير لو كان على قيد الحياة اليوم".

وتتبع خمسة أقمار معروفة كوكب بلوتو. ويظهر في الصور فقط قمر تشارون في لقطة استغرقت عُشر ثانية.

وستظهر اللقطات الأطول زمنا الأقمار الأخرى التابعة ، وربما تظهر أجساما إضافية تتحرك بفعل الجاذبية تجاه بلوتو.

والصورة المنشورة في هذا التقرير التقطت بواسطة تليسكوب رئيسي ونظام تصوير على متن المسبار من أقرب مسافة لكوكب بلوتو في 14 يوليو / تموز، وهي تبين تفاصيل السطح بدقة 100 ميغا بيكسل.

ويعتبر كوكب بلوتو آخر الكواكب "التسعة الكلاسيكية" التي تصل إليها سفينة فضاء.

ففي عام 2006 سجل الاتحاد الدولي الفلكي الكوكب تحت مسمى "الكوكب القزم"، وهذه العوالم الصغيرة تعد من فئة الكوكب المتعدد للنظام الشمسي.

المزيد حول هذه القصة