توصية للأطباء بالتدقيق في وصف المضادات الحيوية

مصدر الصورة SPL

أوصت هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية الأطباء بمراقبة زملائهم للتأكد من أنهم لا يصفون للمرضى الكثير من المضادات الحيوية.

ويوصي المعهد الوطني للصحة والرعاية المتميزة في المملكة المتحدة بتجنب تفاقم مشكلة الاعتماد على المضادات الحيوية.

ويقول المعهد في مسودة مبادئه التوجيهية إنه يتعين على الأطباء أن يرفضوا الاستجابة للمرضى الذين يصرون على استخدام المضادات الحيوية.

وأضاف أن الوقت قد حان لـ "التعامل مع المشكلة من جذورها" بعد سنوات من السياسات الفاشلة لخفض استخدام المضادات الحيوية.

وتظهر الأرقام زيادة بنسبة 6 بالمئة في وصفات المضادات الحيوية خلال الفترة بين عامي 2010 و2013، وتشير الإحصاءات إلى أن نصف هذه الوصفات "غير مناسبة."

يأتي هذا بالرغم من التحذيرات المتكررة من أن الأطباء يخسرون أحد أفضل أسلحتهم مع زيادة قدرة المرضى على مقاومة المضادات الحيوية التي لا تزال مهمة في علاج بعض الالتهابات المستعصية وفي جراحات معينية وأثناء العلاج الكيميائي وزرع الأعضاء.

وقال مايك بيكر، من المعهد الوطني للصحة والرعاية المتميزة: "يتزايد استخدام المضادات الحيوية كل عام بالرغم من وجود مبادرات تهدف إلى تقليل الاعتماد عليها."

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تظهر الأرقام زيادة بنسبة 6 بالمئة في وصفات المضادات الحيوية خلال الفترة بين عامي 2010 و2013

وأعد المعهد مبادئ توجيهية جديدة لكيفية استخدام المضادات الحيوية، وشملت اقتراحا بأن يراقب الأطباء زملائهم.

وقال بيكر لبي بي سي: "أعتقد أن الضغط من جانب الأطباء على زملائهم يجب أن يكون جزءا من أي استراتيجية تهدف إلى تقليل الاعتماد على استخدام المضادات الحيوية."

وأضاف: "يتعين على أرباب المهن الصحية أن يشككوا في ممارسات زملائهم عندما لا تتماشى مع المبادئ التوجيهية المحلية والوطنية. ويتعين علينا أن نواجه المشكلة من جذورها."

ملاحظة متأنية

وتقول المبادئ التوجيهية أيضا إنه يتعين على الأطباء أن يرفضوا الاستجابة للمرضى الذين يصرون على استخدام المضادات الحيوية.

وتضيف: "الضغط من جانب المرضى يعد مشكلة حقيقية ويضع الأطباء تحت ضغط، وقد يخشى الأطباء من عدم وصف المضادات الحيوية حتى لو كانوا يعرفون أن هذا خطأ."

وينصح بأن يقضي الأطباء وقتا أكبر في توضيح السبب في أن المضادات الحيوية لا تناسب كثير من المرضى.

مبالغة في الاستخدام

وقالت مورين بيكر، رئيسة الكلية الملكية للمارسين العامين في بريطانيا: "ساعدتنا المضادات الحيوية بشكل جيد في علاج الالتهابات على مدى أكثر من 60 عاما، لكننا أصبحنا نعتمد عليها بصورة مبالغ فيها وينظر إليها الآن على أنها علاج لكل مرض وعدوى".

وأضافت: "يمكن أن يتعرض الأطباء لضغط كبير من المرضى لوصف المضادات الحيوية، لذلك نرحب بنهج يضمن استخدام المضادات الحيوية بشكل مناسب ومسؤول".

وأردفت: "من الضروري أن يعمل الأطباء والصيادلة على مناقشة البدائل مع المرضى الذين يطلبون المضادات الحيوية لعلاج الأمراض البسيطة، والتي يتحسن معظمها من تلقاء نفسها مع مرور الوقت".

المزيد حول هذه القصة