وزير مالية بريطانيا يفتتح المركز الوطني لمادة الغرافين

Image caption يتوقع العلماء استخداما واسع النطاق لمادة الغرافين في المستقبل

افتتح وزير المالية البريطاني، جورج اوزبورن، رسميا المركز الوطني لمادة الغرافين، الذي بلغت تكلفة إنشائه 61 مليون جنيه استرليني (91.2 مليون دولار)، في جامعة مانشستر.

وتجول اوزبورن في المركز، برفقة الأستاذ الجامعي السير كوستيا نوفوسيلوف، الحائز على جائزة نوبل، والذي اكتشف مادة الغرافين.

وتتكون مادة الغرافين من ذرات منفردة، مصفوفة على هيئة أقراص شمع عسل النحل، وتُوصف بأنها "مادة مذهلة" بسبب نطاق الاستخدامات المحتملة لها.

واكتُشفت المادة وعُزلت لأول مرة على يد السير كوستيا والسير أندريه غيم في عام 2004.

وقال الوزير اوزبورن إن المركز سوف "يجمع أبرز الأكاديميين والعلماء ورجال الأعمال، للمساعدة في تطوير تطبيقات المستقبل، بما يضع بريطانيا في مكانة متميزة لقيادة تقنية الغرافين في العالم".

وأقامت أكثر من 35 شركة في أنحاء العالم شراكة مع جامعة مانشستر، من أجل تطوير مشروعات الغرافين.

وقالت رئيسة الجامعة ونائبة وزير المالية نانسي روثويل "مركز الغرافين شيء لا يقدر بثمن، ليس فقط بالنسبة لهذه الجامعة أو مانشستر، لكن أيضا بالنسبة إلى بريطانيا".

وتحملت الحكومة البريطانية 38 مليون جنيه استرليني (56.8 مليون دولار) من تكلفة بناء المركز، عبر مجلس أبحاث الهندسة والعلوم والفيزيائية، بينما تحمل صندوق التنمية الإقليمية الأوروبي بقية التكلفة.