غوغل تمنح مؤسسات إعلام أوروبية 163 مليون دولار

مصدر الصورة Getty
Image caption تعمل غوغل على مساعدة مؤسسات إعلامية أوروبية على كسب المال من الانترنت

تعهدت شركة غوغل بمنح 163 مليون دولار لدور نشر أوروبية ومؤسسات ناشئة في مجال الصحافة على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

وستستخدم تلك الأموال، وهي جزء من حزمة أوسع، لدعم الجهود التي تبذلها هذه المؤسسات بهدف تحقيق أرباح من التغطية الخاصة بها على الانترنت.

وحظيت هذه المبادرة بدعم عدد من المؤسسات الصحفية، من بينها صحيفة فاينانشال تايمز، والغارديان، والباييس الإسبانية، ودي تسايت الألمانية.

لكن عدة مؤسسات إعلامية، دأبت على تنتقد غوغل، ليست ضمن إطار المبادرة.

فقد غابت عن قائمة "الشركاء المؤسسين" مطبوعات تابعة لشبكة "نيوز كورب" المملوكة لإمبراطور الإعلام روبرت مردوخ، ومجموعة أكسل سبرينغر التي تتخذ من برلين مقرا لها. ويأتي هذا الغياب بالرغم من أن غوغل أبدت ترحيبا بانضمام هذه الجهات.

وفي وقت سابق، اتفقت الشركة الأمريكية على إنشاء صندوق مماثل لدعم مؤسسات إعلامية فرنسية في عام 2013 لتسوية نزاع بشأن حقها في إظهار عناوين ونصوص منتقاة من مواقع تلك المؤسسات على قسم الأخبار التابع لغوغل على الانترنت.

وحينها، قال محللون إن الاتفاق "يفتح الباب" لاتفاقيات مماثلة في بلدان أخرى تسعى فيها صحف لتدبير رسوم استخراج ترخيص بالصدور.

وقد يتعين على الهيئات التي تتلقى أموالا من غوغل طمأنة قرائها بأنها اتخذت خطوات لتجنب تضارب المصالح في التغطية اللاحقة لأنشطة الشركة.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption مؤسسة الغارديان المحدودة للأخبار ووسائل الإعلام من بين الصحف البريطانية التي تشارك في مبادرة غوغل

ويتهم الاتحاد الأوروبي غوغل باساءة استغلال موقعها الاحتكاري في مجال البحث على الانترنت. كما يحقق الاتحاد في ما إذا كانت الشركة تجمّع تطبيقات اندرويد التابعة لها في باقات بصورة غير عادلة.

ومن المتوقع أن يسعى الاتحاد لتشديد القيود المفروضة على كيفية استخدام قطاع التكنولوجيا للبيانات الشخصية للجمهور.

ومن المرجح أن تبرز تلك القضايا الخلافية في أقسام الأخبار والتعليقات بوسائل الإعلام الأوروبية خلال الأشهر المقبلة.

اختبار النجاح

وبالإضافة إلى صندوق الإبداع، تعهدت غوغل بالتالي:

العمل مع الناشرين الأوروبيين لمناقشة سبل تعزيز الإيرادات من خلال استخدام الإعلانات والتطبيقات وتحليلات البيانات والنظم التي تحجب محتوى مواقع عن المستخدمين الذين لم يدفعوا رسوم الاشتراك.

تمويل ثلاثة من موظفيها – في باريس وهامبورغ ولندن – لتدريب صحفيين على المهارات الرقمية.

تمويل البحوث الرامية إلى الكشف عن كيفية تعامل الناس مع الأخبار، والتوصل إلى تقنيات جديدة لجمع المعلومات.

وقال كارلو داسارو بيوندو رئيس قسم العلاقات الاستراتيجية لغوغل في أوروبا "سوف تعمل غوغل، من خلال مبادرة الأخبار الرقمية، يدا بيد مع دور النشر والمؤسسات الصحفية للمساعدة في تطوير نماذج أكثر استدامة للأخبار."

وأضاف "هذه مجرد بداية، وندعو الآخرين للانضمام إلينا."

ومع ذلك، يشعر واحد على الأقل من الأطراف المعنية بالقلق من احتمال انحراف أهداف هذا الاتفاق عن مسارها.

فقد قال توني دانكر المدير الدولي لشركة الغارديان المحدودة للأخبار ووسائل الإعلام "يتمثل اختبار النجاح في إذا كانت هذه المبادرة ستؤدي إلى تغيير حقيقي لضمان ازدهار الصحافة في العصر الرقمي."

المزيد حول هذه القصة