القضاء تماما على فيروس الحصبة الألمانية في الأمريكتين

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption سجلت آخر حالات اصابة متوطنة في المنطقة في الأرجنتين والبرازيل في عام 2009

أصبحت الأمريكتان الشمالية والجنوبية أول مناطق العالم التي تنجح في القضاء على فيروس الحصبة الألمانية، وذلك بعد عدم وقوع أي اصابة بالفيروس في السنوات الخمس الأخيرة.

وقد تؤدي اصابة الحوامل بهذا الفيروس - الذي ينتشر بالرذاذ المتأتي عن العطس والسعال - في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل الى وقوع اضرار خلقية خطيرة بالأجنة.

وكان نحو 20 الف طفل يولدون وهم مصابون بهذه الأضرار كل سنة في الأمريكتين قبل الشروع بحملات التطعيم ضد الفيروس.

وسجلت آخر حالات اصابة متوطنة في المنطقة في الأرجنتين والبرازيل في عام 2009.

وبما أن المنطقة خلت من أي اصابة جديدة بالفيروس لخمس سنوات متعاقبة - عدا تلك الوافدة من خارجها - أعلنت منظمة الصحة العالمية الأمريكتين منطقة خالية من الحصبة الألمانية.

وقالت كاريسا أتيان، مديرة منظمة صحة الأمريكتين، وهي جزء من منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، إن القضاء على الفيروس يعتبر "انجازا تاريخيا."

وقالت المسؤولة الصحية الدولية "لقد استغرقت المعركة مع الحصبة الألمانية أكثر من 15 سنة، ولكن النتيجة كانت واحدة من أعظم انجازات الصحة العامة في القارتين في القرن الحادي والعشرين."