شركة ناشئة تطرح شريحة جوال قادرة على الاتصال بكل الشبكات في بريطانيا

هاتف نقال مصدر الصورة Anywhere SIM
Image caption رفضت شركات الاتصالات البريطانية تقديم خدمات التجوال المحلي، وتفضل العمل على مد شبكاتها وتقويتها.

من المنتظر طرح شريحة هاتف نقال جديدة في أسواق المملكة المتحدة، بتقنية التجوال المحلي من شأنها توصيل الهاتف بأقوى شبكات المحمول المتوفرة في نطاق استخدامها.

وحددت الشركة الناشئة التي أعدت هذه الشريحة موعد طرحها في الأسواق بعد خمسة أسابيع.

وطرحت بعض الشركات الصغيرة بالفعل شرائح هاتفية تسمح بالتوصيل بأي من شبكات المحمول المتوفرة في نطاقها، لكنها مقتصرة على العملاء أصحاب الأعمال.

وقال أحد الخبراء إن الإقبال على شراء الشريحة قد يكون محدودا بسبب سعرها.

وكانت شركات الاتصالات الرئيسية في بريطانيا قد رفضت الضغوط الحكومية بتقديم خدمات التجوال المحلي.

واقترح وزير الأعمال البريطاني، ساجد جافيد، أن تحول الشركات عملاءها تلقائيا إلى أقوى الشبكات المتوفرة حال حدوث خلل بشبكاتها.

لكن الشركات تفضل تمديد نطاق تغطيتها وعمل اتفاقيات مشاركة مع شبكات ثنائية لمواجهة هذه المشكلة.

تكلفة عالية

وأسست الشركة الناشئة خدماتها عن طريق شراكة مع إحدى الشركات خارج المملكة المتحدة، والتي وقعت اتفاقيات تجوال مع الشبكات العاملة داخل المملكة.

وقال مؤسس الشركة، ماثيو رايت: "سيهتم بالفكرة من واجهوا مشاكل في التغطية، وهم من يعيشون في المناطق الريفية، ومن يسافرون كثيرا، وقائدوا الدراجات، ومن يحبون الركض أو المشي. هناك قائمة كبيرة من الأشخاص يمكن أن تستفيد من هذه الخدمة".

وستطرح الشريحة الجديدة للبيع من خلال موقع الشركة، ومواقع "إي باي" وأمازون. كما تعمل الشركة على التواصل مع المنظمات التي تعمل في مجال التخييم والزراعة، وغيرها ممن قد يستفيد أعضاؤها من هذه الخدمة.

لكن بين وود، خبير الاتصالات، يشكك في رواج هذه الشريحة، ويقول: "بالطبع سيكون من بين العملاء من هم على استعداد لدفع المزيد من المال من أجل هذه الخدمة، لكنه سوق هش، إذ ستنخفض قيمته كلما حسنت الشبكات من عملها وكثفت تغطيتها. كما بإمكان العملاء شراء أكثر من شريحة هاتفية، وهو الخيار الأقل تكلفة."

كما تواجه الشركة الناشئة منافسة، إذ تقدم شركة "24 seven" خدمة مماثلة من أواخر العام الماضي.

وقال مدير الشركة لـ بي بي سي إن عدد عملائها يعد بالآلاف حاليا، من بينهم العاملون في هيئة الخدمات الصحية الوطنية. وأضاف أن الشركة تعمل على التوسع.

وتابع: "نستهدف العاملين في المجالات الحرجة، مثل الرعاية الصحية، والخدمات، وتتبع المركبات، وغيرها من المجالات المماثلة. كما نستهدف المشروعات. وسنطلق خدمة للمستهلكين العاديين بعد الصين، ولن تركز على خدمات التجوال، بل ستشمل خدمات إضافية".

المزيد حول هذه القصة