يوتيوب يستعد لتدشين موقع وتطبيق لألعاب الفيديو

يوتيوب مصدر الصورة YOUTUBE
Image caption الخدمة ستكون في قسم خاص بموقع يوتيوب

يستعد موقع يوتيوب، المملوك لشركة غوغل الأمريكية، لتدشين موقع وتطبيق لألعاب الفيديو، وذلك في محاولة لمنافسة خدمة "تويتش" التي تملكها شركة أمازون.

وتتيح تويتش لهواة ألعاب الفيديو مشاهدة البث الحي للاعبين آخرين أثناء لعبهم، والتفاعل مع هذا البث أيضا.

وفي العام الماضي، تقدمت غوغل بعرض لشراء تويتش، لكنها خسرت المنافسة لصالح أمازون التي فازت بالصفقة مقابل 970 مليون دولار.

وأعلنت شركة محرك البحث العملاق أن من المتوقع إطلاق الخدمة الجديدة في وقت لاحق الصيف الحالي.

وفي تدوينة، قال آلان جويس مدير الإنتاج بقسم الألعاب في يوتيوب إن "خدمة الألعاب على يوتيوب ستوفر أنواعا جديدة تماما من ألعاب الفيديو" منها ما يتعلق بالطهي والأغاني المصورة.

وأضاف جويس "جاء الآن دورنا لرد الجميل بشيء مصمم خصيصا لهواة الألعاب".

ومن المقرر أن يتم اقتسام عوائد الإعلانات بين صاحب البث ويوتيوب.

مصدر الصورة YOUTUBE
Image caption المستخدمون سيكون لهم صفحات خاصة لممارسة الألعاب مباشرة والبحث عنها

ومثل تويتش، يوفر يوتيوب أيضا خاصية تتيح للمشاهدين إرسال الأموال لمن يبث اللعبة.

وقال جويس إن الخدمة ستوفر مساحة على يوتيوب بمعزل عن باقي محتويات الموقع حتى يركز البحث، وفقا للكلمات التي يكتبها المستخدم، على أسماء الألعاب وليس أسماء المقاطع المصورة الأخرى التي تحمل نفس الكلمات.

وتتكون الخدمة من 25 ألف منفذ للألعاب، تجمع كل الأنشطة الخاصة بكل لعبة في صفحة واحدة.

وتأمل شركة غوغل أن تستقطب الخدمة الجديدة هواة الألعاب من منافستها تويتش، التي تستحوذ حاليا على سوق بث الألعاب مباشرة عبر الانترنت. ويبث الموقع 12 مليار ساعة من الألعاب مباشرة شهريا.

وهناك منافس آخر أقل شعبية في هذا المضمار هو ستيم برودكاستنج الذي يوفر خدمات لهواة الألعاب على أجهزة الكبيوتر الشخصية.

ومن المقرر أن تدشن خدمة ألعاب يوتيوب في بادئ الأمر في الولايات المتحدة وبريطانيا.

مصدر الصورة TWITCH
Image caption أمازون استحوذت على منصة تويتش للألعاب العام الماضي

المزيد حول هذه القصة