دراسة: عقار جديد قد "يطيل عمر" نصف عدد السيدات المصابات بسرطان الثدي

Image caption أوضحت الدراسة إلى أن هرمون البروجسترون قد يساعد في إبطاء نمو بعض الأورام السرطانية

كشف باحثون النقاب في دراسة حديثة عن عقار آمن ورخيص الثمن قد يساعد نصف عدد السيدات المصابات بمرض سرطان الثدي على الحياة لمدة أطول.

ونشرت هذه الدراسة التي ما زالت في مراحلها الأولى في مجلة Nature العلمية.

وأوضحت الدراسة إلى أن هرمون البروجسترون قد يساعد في إبطاء نمو بعض الأورام السرطانية.

وقال الباحثون البريطانيون والاستراليون إن نتائج هذه الدراسة هامة للغاية، لذا فهم بصدد التخطيط لإجراء تجارب سريرية.

وقال المعهد البريطاني لأبحاث السرطان (Cancer Research UK) إن "نتائج هذه الدراسة مهمة للغاية، لأنها قد تساعد آلاف السيدات".

وتلعب الهرمونات دوراً محورياً في الإصابة بمرض سرطان الثدي، إذ أنها قد تحفز الخلايا السرطانية على الانقسام.

ومن أفضل العقاقير المعروفة حالياً لعلاج مرض السرطان الثدي عقار "Tamoxifen".

وتعد الأورام السرطانية التي تحتوي على مستقبلات هرمون البروجسترون غير قاتلة نسبياً ، والسبب وراء ذلك غير واضح ولم يتم دراسة توظيف هذه الخاصية في السابق.

لذا عكفت هذه الدراسة التي شارك فيها فريق من جامعة كمبريدج وجامعة أديلايد على دراسة نمو هذه الخلايا في المختبر.

وقال البروفسور كارلوس كالداس من جامعة كمبريدج،أحد المشاركين في الدراسة، لبي بي سي " يبدو أن هرمون البروجسترون يتحكم بالأورام، غير أن لإثبات أنه علاج مناسب للنساء المصابات بسرطان الثدي، علينا القيام بمزيد من التجارب".

وأضاف كالداس أن "هذا العلاج قد يكون هام جداً لأنه يزيد من نسبة شفاء النساء المصابات بسرطان الثدي في مراحله الأولى، كما أنه قد يساهم في التحكم بسرطان الثدي الذي وصل إلى مرحلة متقدمة".

وأوضح الباحثون المشاركون في الدراسة أنهم في صدد التحضير للمرحلة الأولى من التجارب السريرية.

المزيد حول هذه القصة