الصين تدرج جميع مواطنيها في خدمات التأمين الصحي بنهاية العام

أحد العاملين في مجال الصحة مصدر الصورة REUTERS
Image caption يرى خبراء ضرورة الاهتمام بخدمات التأمين الصحي لدعم الاقتصاد

أعلنت الحكومة الصينية توسيع نطاق خدمات التأمين الصحي بحيث تشمل جميع المواطنين بحلول نهاية العام.

ونشرت الحكومة الصينية بيانا عبر موقعها الإلكتروني، أوضحت فيه أن خدمات التأمين الصحي ستغطي 50 في المئة من نفقات علاج الأمراض الخطيرة "في محاولة لتخفيف عبء نفقات العلاج بشكل أكثر فعالية".

ويعتبر هذا القرار خطوة جديدة نحو إصلاح نظام التأمين الصحي الذي يثير سخطا شعبيا. ويقول الكثير من المواطنين إنه في ظل النظام الحالي قد تتسبب نفقات العلاج من الأمراض الخطرة، كالسرطان والسكر، في إفلاس عائلات بأكملها.

وورد في البيان أن الهدف الأساسي من التأمين الصحي هو "مواجهة الفقر الذي قد يتسبب به المرض".

ويأتي إصلاح نظام التأمين الصحي على رأس أولويات الإدارة الصينية، بعد تعدد الشكاوى من عدم قدرة الكثير من الصينيين على تغطية نفقات العلاج بسبب انخفاض قيمة التأمين الصحي.

وأنفقت الصين حوالي 480 مليار دولار على خطط إصلاح التأمين الصحي منذ عام 2009، لكنها تواجه مشكلات مثل قلة أعداد الأطباء، وهجوم المرضى على الطاقم الطبي، وسوء نظام توزيع الأدوية.

وبحسب مؤسسة ماكنزي للاستشارات، من المتوقع أن يصل إنفاق الصين على خدمات التأمين الصحي إلى تريليون دولار بحلول عام 2020.

ويرى خبراء اقتصاديون أن من الضروري أن تطور الصين خدمات التأمين الصحي لدعم الاقتصاد وزيادة الاستهلاك المحلي.

المزيد حول هذه القصة