أستراليا: لا قيود على مبيعات الفيجيمايت بسبب الكحول

مصدر الصورة Getty
Image caption الفيجيمايت طعام لذيذ حتى خارج أستراليا لمن جربوه لأول مرة

أعلن رئيس الوزراء الأسترالي توني آبوت أنه لن تُفرض قيود على مبيعات طعام "الفيجيمايت" الذي يفضله ملايين الأستراليين في المجتمعات الأسترالية النائية وسط تقارير عن استخدام هذا الطعام في مشروبات كحولية تصنع داخليا.

وقال آبوت إنه لا يريد أن تكون هناك "رقابة على الفيجيمايت".

وكان وزير شؤون السكان الأصليين نايغل سكوليون وصف هذا الطعام اللاذع بأنه "نذير بؤس"، حسبما نقلت عنه وسائل إعلام محلية.

لكن آبوت قال إن الفيجيمايت، المصنوع من خلاصة الخميرة، يمثل لمعظم الناس "طعاما مغذيا إلى حد معقول".

وأضاف آبوت في تصريحات لوسائل إعلام محلية يوم الأحد: "هذه حكومة لا تهدف إلى فرض ضوابط صارمة وآخر شيء أريد أن أفعله هو أن تكون هناك رقابة على الفيجيمايت".

مشروبات كحولية

وكانت إحدى الصحف المحلية في ولاية كوينزلاند ذكرت أن الفيجيمايت يستخدم في تصنيع الكحول بكميات كبيرة في بعض المناطق النائية التي يقطنها السكان الأصليون.

ونُقل عن وزير السكان الأصليين سكوليون قوله إن هذا الطعام يُشترى بكميات كبيرة لتصنيع الخمور.

وأضاف الوزير قائلا إن "الشركات في هذه المجتمعات (النائية)...لديها مسؤولية بالإبلاغ عن أي عملية شراء قد تثير شكوكها".

وأوضح الوزير أنه في بعض الحالات، لا يمكن للأطفال الذهاب إلى المدرسة لتأثرهم بصداع الكحول، وأن تناول الفيجيمايت كان بصورة متزايدة سببا في وقوع حالات عنف محلية.

وقال الدكتور جون بوفا من "الائتلاف الشعبي للتوعية من مخاطر الإفراط في استخدام الكحوليات" والمقيم في "اليس سبرنغز" في الإقليم الشمالي إن المشكلة ليست منتشرة على نطاق واسع.

وأضاف في تصريح لبي بي سي: "إننا نتحدث عن مشكلة وحيدة في اثنين من المجتمعات في أنحاء دولة كبيرة جدا، دولة تضم عددا كبيرا جدا من مجتمعات السكان الأصليين، وكل مجتمع مختلف عن الآخر".

المزيد حول هذه القصة