تقنية جديدة لاستخلاص ألياف الكربون الدقيقة من الهواء

ألياف الكربون الدقيقة مصدر الصورة licht
Image caption حال إثبات نجاح التقنية الجديدة، ستكون أقل الطرق تكلفة لإنتاج ألياف الكربون الدقيقة.

طور علماء من الولايات المتحدة طريقة لاستخلاص ثاني أُكسيد الكربون من الهواء، وتحويله إلى ألياف كربون دقيقة، وهي مادة قيمة تستخدم في الصناعات المختلفة.

وتتم هذه العملية عن طريق نظام يعمل بالطاقة الشمسية باستخدام الملح السائل، الذي يمتص ثاني أُكسيد الكربون، وتتجمع ألياف الكربون الدقيقة تدريجية عند أحد أقطابه.

وتبلغ إنتاجيته الحالية حوالي عشرة غرامات في الساعة.

ويرجح الفريق البحثي إمكانية زيادة هذه الكميات، والمساهمة في الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، لكن باحثين آخرين يشككون في ذلك.

ويمكن أن تكون هذه هي الطريقة الأقل تكلفة للحصول على ألياف الكربون الدقيقة.

وقال البروفيسور ستيوارت ليشت، أحد الباحثين من جامعة جورج واشنطن بالولايات المتحدة: "حتى الآن، كل طرق استخراج ألياف الكربون الدقيقة عالية التكلفة بالنسبة للكثير من الصناعات".

وتستخدم ألياف الكربون الدقيقة في صناعات شديدة الدقة، مثل المكونات الإلكترونية، والبطاريات. ويمكن استخدام هذه المادة على نطاق أوسع حال انخفاض تكلفتها، لتحسين مكونات الكربون في صناعة الطائرات والسيارات على سبيل المثال.

وقالت الدكتورة كايتي أرمسترونغ، من جامعة شيفيلد، لـ بي بي سي إن نتائج البحث "مبشرة معمليا" لكن تطويرها لما يطمح إليه الروفسور ليشت أمرا صعبا.

وأضافت: أن "إنتاج الكمية المرغوبة من الكربون يحتاج إلى جمع كميات هائلة من الغاز، مما يزيد من التكلفة مع زيادة الكمية".

لكن ليشت أصر على موقفه، وقال إن الفكرة جديرة بالتجربة.

وأُعجب كيميائيون آخرون بقدرة ليشت وفريقه على استخلاص الألياف الدقيقة من الكربون المتوافر في الهواء.

وقال البروفيسور داريو كوراديني، الذي يعمل على تقنية مشابهة لجمع ثاني أُكسيد الكربون من الهواء إن هذه الخلايا "ليست باهظة بالقياس على استهلاك الطاقة. وهي طريقة واقعية لإنتاج الألياف الدقيقة".

المزيد حول هذه القصة