الأمم المتحدة: انخفاض نسبة الإصابة بالملاريا بنسبة 60 في المئة

مصدر الصورة PA
Image caption طالبت الأمم المتحدة بمزيد من الاهتمام وتوفير الموارد فى المناطق النائية التي تعانى من المرض

قالت منظمات تابعة للأمم المتحدة إن حالات الوفاة بمرض الملاريا انخفضت بنسبة 60% على مستوى العالم خلال السنوات الخمس عشرة الأخيرة فيما يعد نجاحا كبيرا في منظومة الصحة العالمية.

وذكر تقرير صادر من منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونسيف إنه تم إنقاد حياة أكثر من 6 ملايين شخص معظمهم من الأطفال من خلال تطوير طرق تشخيص المرض، والعلاج، ومقاومة البعوض المسبب للإصابة بالمرض.

ولكن المنظمتين حذرتا من أن خطر الإصابة بالمرض لا يزال باقيا فى بعض المناطق خاصة منطقة الصحراء الكبرى في افريقيا التى شهدت أكثر من 75% من حالات الإصابة بالملاريا هذا العام، بينما شهدت مناطق أخرى من آسيا ومنطقة القوقاز تقدماً ملحوظا في مواجهة المرض.

وقالت مارغريت شين رئيسة منظمة الصحة العالمية في بيان لها: "بإمكاننا هزيمة هذا المرض القاتل من الزمن السحيق".

وأوضحت شين أن " الغالبية العظمي من المصابين كانوا من الأطفال تحت سن الخامسة".

وطبقا للتقرير المشترك الصادر فإن حالات الإصابة بالمرض عام 2000 وصلت إلى 262 مليون حالة، توفى منهم ما يقرب من 840 ألفا.

كما يشير البيان إلى انخفاض العدد فى 2015 إلى 214 مليون حالة إصابة ، أدت إلى وفاة 428 ألفا خلال الخمسة عشر الأخيرة.

وحذر التقرير من التفاوت فى الخدمات المقدمة على مستوى العالم مطالبا بمزيد من الاهتمام والموارد فى المناطق النائية التي تعانى من المرض بنسبة كبيرة.

وذكر البيان إنه بالإمكان القضاء على الملاريا على نطاق أوسع، بشرط القضاء على المشاكل التى تعيق تلك العملية والتصرف بشكل أسرع.

المزيد حول هذه القصة