شركة أكتيفيجن بليزرد تشتري شركة الألعاب الإلكترونية كينغ

مصدر الصورة AFP
Image caption الصفقة تمنح الشركتين معا نصف مليار مستخدم شهريا

اشترت الشركة الأمريكية للترفيه، أكتيفيجن بليزرد، شركة الألعاب الالكترونية، كينغ، منتجة لعبة كاندي كراش.

وبلغت قيمة الصفقة 5.9 مليارات دولار.

وقالت أكتيفيجن إن الصفقة تجعلها رائدة عالمية في الترفيه الالكتروني على الهاتف النقال والحاسوب.

وأضافت أن الشركة المندمجة سيكون، بعد الاندماج، لها أكثر من نصف مليار مستخدم نشط شهريا، في 196 دولة.

وتعد لعبة كول أوف ديوتي (نداء الواجب)، التي تنتجها أكتيفيجن، أكثر الألعاب مبيعا في العالم، بينما كاندي كراش هي اشهر لعبة في العالم على الهاتف النقال.

ويتحول منتجو ألعاب الفيديو شيئا فشيئا إلى بيع الألعاب رقميا على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.

توسع

وقال المدير العام لشركة أكتيفيجن، بوبي كوتيك، إن "اندماج الشركتين يمنحهما شبكة عالمية بأكثر من نصف مليار مستخدم نشط شهريا، يجعلنا قادرين على تقديم ألعاب رائعة لجمهور أوسع من أي وقت مضى".

وأضاف كوتيك، في تصريح لوكالة رويترز، أن شركته تسعى لتوسيع دائرة زبائنها عبر العالم.

وأوضح أن 60 في المئة من مستخدمي ألعاب كينغ إناث، وأن المستخدم لا يحتاج إلى أجهزة صلبة للدخول إلى هذه الألعاب.

وتدفع أكتيفيجن 18 دولارا نقدا عن كل سهم في شركة كينغ، ويتوقع أن يرفع الاندماج إيرادات أكتيفيجن وأرباحها بنحو 30 في المئة.

المزيد حول هذه القصة