أمريكي يخضع لجراحة إزالة "دودة شريطية حية" من المخ

دودة شريطية مصدر الصورة Science Photo Library
Image caption أُلحق المريض بالمستشفى بعد شعوره بصداع قال إنه "الأسوأ في حياته"، وأجرى له الأطباء جراحة عاجلة لاستئصال الدودة.

بدأ رجل أمريكي من كاليفورنيا مرحلة التعافي بعد خضوعه لجراحة عاجلة لإزالة دودة شريطية من مخه.

وأُلحق المريض بمستشفى نابا، وهو يعاني مما قال إنه الصداع الأسوأ في حياته.

وبعد إجراء مسح على المخ، اكتشف الأطباء وجود دودة شريطية، وأخبروا المريض أن لديه 30 دقيقة للبقاء على قيد الحياة.

وكانت الدودة تنمو في أحد مسارات الدم، وقطعت وصول الدم والمياه لباقي أجزاء المخ.

ويقول المريض: "وقفت وتقيأت. وقال الطبيب إنها ما زالت تتحرك، وشعرت حينها أن ذلك ليس أمرا جيدا".

وبحسب مراكز الوقاية والتحكم في الأمراض الأمريكية، فإن نمو الديدان في المخ يحدث بعد ابتلاع الشخص بيض دقيق، يخرج لاحقا في فضلات الشخص المصاب بدود شريطي في الأمعاء.

وتتكاثر هذه الديدان في الجسم، وقد تجد طريقها إلى المخ. وأضافت المراكز أن حوالي ألف شخص يصابون بهذا النوع من الديدان وتجرى لهم الجراحة سنويا.

وأجريت الجراحة للمريض في أغسطس/آب الماضي، وقد بدأ في مرحلة التعافي ومن المنتظر عودته إلى دراسته الجامعية.

المزيد حول هذه القصة