إنتاج أصغر صورة مطبوعة باستخدام "النقاط الكمية"

مصدر الصورة ETH Zurich
Image caption الصورة متناهية الصغر تحتاج إلى منظار لفهم تفاصيلها

ابتكر باحثون في سويسرا صورة صنفت باعتبارها أنها أصغر صورة في العالم طبعت بطابعات الحبر.

وأنتج الباحثون صورة ملونة لسمكة المهرج الاستوائية يبلغ حجمها 0.08 ملليمترا في 0.115 ملليمترا (0.003 بوصة في 0.005 بوصة)، ويساوي سمكها تقريبا سمك ورقة الطباعة.

وطبع الباحثون الصورة باستخدام تكنولوجيا "النقطة الكمية"، وهو الابتكار الذي يستخدم كذلك حاليا في أجهزة التلفزيون الحديثة غالية الثمن.

وقال علماء تكنولوجيا "النانو" إن موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية قد وثقت إنجازهم هذا.

وطبعت صورة السمكة بدقة بلغت 25 ألف نقطة لكل بوصة.

وهناك 500 نانومتر (0.0005 ملليمتر) بين كل نقطة على كل طبقة من طبقات الألوان المترسبة، وهي الحمراء والخضراء والزرقاء.

وهناك جزئيات متناهية الصغر ترسل أضواء مختلف الألوان وفقا لأحجامها.

فالأضواء الصغيرة تظهر زرقاء ومتوسطة الحجم تكون خضراء وكبيرة الحجم تظهر باللون الأحمر.

ويتميز الضوء التي تولده النقاط الكمية بأنه شديد، وهو ما جعله محل أنظار منتجي أجهزة التلفزيون، الذي يسعون جاهدين إلى إنتاج شاشات إو إل إي دي (OLED) بأسعار معقولة.

مصدر الصورة Getty
Image caption سامسونغ كشفت النقاب عن أجهزة تليفزيون تستخدم تكنولوجيا النقاط الكمية في معرض سي إي إس (CES) التجاري للتقنيات الاستهلاكية في يناير/ كانون ثان

وأشار أحد أعضاء الفريق البحثي إلى أن التكنولوجيا التي استخدمها فريقه قد تؤدي في نهاية المطاف لـ "طباعة" شاشات حسب الطلب.

وقال باتريك غاليكر، لبي بي سي: "في السيناريو المستقبلي، قد تتخيل أن لديك رقيقة بلاستيكية تضعها في طابعة لتخرج شاشة من الناحية الأخرى".

واستعرضت شركات سوني وسامسونغ وإل جي بالفعل أجهزة تلفزيون تستخدم تكنولوجيا النقاط الكمية، أنتجوها باستخدام تقنيات تصنيع مختلفة.

وتستخدم النقاط الكمية في مجالات أخرى لصناعة بطاريات شمسية ومناظير إلكترونية.

المزيد حول هذه القصة