تطبيق مجاني لمراقبة كميات السكر في طعام الأطفال

مصدر الصورة change4life
Image caption التطبيق يمسح باركود آلاف المنتجات الغذائية والمشروبات للكشف عن المحتوى الكلي للسكر

تحث هيئة الصحة العامة في انجلترا الآباء والأمهات على التسجيل للحصول على تطبيق مجاني يخبرهم بكمية السكر في الطعام والشراب.

ويعمل "التطبيق الذكي للسكر"، الذي أطلقته الهيئة، عن طريق مسح الرموز الشريطية (الباركود) والكشف عن كميات السكر في مكعبات أو غرامات.

ويأمل المسؤولون أن يساعد هذا التطبيق في مكافحة تسوس الأسنان، والسمنة ومرض السكري من النوع الثاني، وأن يشجع الأسر على اختيار بدائل صحية.

وتقول هيئة الصحة العامة إن الأطفال الصغار يتناولون كميات من السكر تفوق الحد الأدنى الموصى به بثلاث مرات.

وأطلقت الهيئة حملة إعلانية جديدة بعنوان "تغيير من أجل الحياة" تتضمن تطبيق السكر، وتشير إلى أن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و10 سنوات يستهلكون في المتوسط 22 كيلو غرام من السكر المضاف في السنة.

ويعادل هذا 5,500 مكعب سكر – أكثر من وزن متوسط طفل يبلغ من العمر خمس سنوات.

وقد تم تطوير التطبيق لرفع مستوى الوعي بكمية السكر في الغذاء والشراب اليومي.

ويعمل التطبيق على أكثر من 75 ألف منتج، ويقدم دليلا سريعا لمساعدة الآباء والأمهات على تقييم المشتريات المحتملة التي قد تضر بصحة أطفالهم.

مصدر الصورة Thinkstock
Image caption يمكن أن تحتوي علبة صغيرة من العصير على أكثر من خمس مكعبات من السكر

كمية السكر؟

- علبة من المشروبات الغازية: تسعة مكعبات سكر

- قالب شوكولاتة: ستة مكعبات سكر

- علبة صغيرة من العصير: أكثر من خمس مكعبات سكر

وقالت أليسون تيدستون، كبيرة خبراء التغذية بهيئة الصحة العامة، إن الأطفال يتناولون الكثير من السكر في وجباتهم الغذائية، وهو ما يؤدي إلى تسوس الأسنان بشكل مؤلم، وزيادة الوزن واحتمال حدوث مشاكل صحية خطيرة في وقت لاحق.

ويكون البالغون المصابون بالبدانة أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب ومرض السكري من النوع الثاني وبعض أنواع السرطان.

وأضافت تيدستون: "إذا كان هناك شيء واحد أود أن أشجع الآباء على القيام به بقوة فسيكون استبدال المشروبات السكرية من الوجبات الغذائية لأطفالهم بشراب منخفض السكر أو ماء أو حليب قليل الدسم، وهو ما سيكون خيارا ممتازا في حقيقة الأمر."

وقالت أيضا إن الناس قد يفاجأوا عندما يكتشفوا محتويات السكر في بعض أنواع الزبادي والفواكه والمشروبات، على سبيل المثال.

وقالت هيئة الصحة العامة في وقت سابق إنها تدعم فرض ضريبة على السكر لمساعدة الناس على خفض كمية السكر التي يتناولونها.

ودعت أيضا إلى الحد من تسويق الأغذية والمشروبات السكرية الموجهة للأطفال في المتاجر، وعلى شاشات التلفاز وشبكة الانترنت.

كميات السكر اليومية الموصى بها

- الذين تتراوح أعمارهم بين أربع إلى ست سنوات: خمسة مكعبات سكر أو 19 غرام

- الذين تتراوح أعمارهم بين سبعة إلى عشرة سنوات: ستة مكعبات سكر أو 24 غرام

- الذين تزيد أعمارهم عن 11 عاما: سبعة مكعبات سكر أو 30 غرام

المصدر: هيئة الصحة العامة بانجلترا

المزيد حول هذه القصة