ايبولا: ظهور حالة في سيراليون بعد إعلان خلو المنطقة من الفيروس

مصدر الصورة AFP
Image caption سبق أن اعلنت سيراليون عن خلوها من الفيروس في السابع من نوفمبر/تشرين الثاني

أكد مسؤولون في سيراليون حالة وفاة جديدة بفيروس ايبولا، بعد ساعات من إعلان منظمة الصحة الدولية عن انتهاء تفشي المرض في غرب أفريقيا.

وسبق أن أعلن عن خلو البلاد من الفيروس في السابع من نوفمبر/تشرين الثاني، كما أعلن عن خلو كل المنطقة من الفيروس بعد أن أعلنت ليبيريا خلوها من فيروس ايبولا الخميس.

بيد أن اختبارين أجريا على صبي في شمالي سيراليون أكدا اصابته بالفيروس، بحسب تصريح للمتحدث باسم وزارة الصحة لبي بي سي.

وليس واضحا بعد متى توفي الصبي.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في سيراليون، سيدي يحيى تونس، لبي بي سي إن الصبي قد توفي في منطقة تونكوليلي الشمالية. وقد أجرى خبراء صحيون بريطانيون الفحوصات للتأكد من الإصابة الفيروسية.

وقد توفي ما يقارب 4000 شخص من جراء فيروس ايبولا في سيراليون و 11000 شخص في عموم المنطقة منذ ديسمبر/كانون الأول 2013.

Image caption توفي ما يقارب من 4000 شخص من جراء فيروس ايبولا في سيراليون

وقد حذرت منظمة الصحة الدولية، عند إعلانها خلو غرب افريقيا من التفشي الأخير للمرض الخميس، من أن المنطقة ما زالت عرضة لتفجر انتشارات صغيرة للفيروس.

وكانت ليبريا أخر بلاد تشهد نهاية تفشي ايبولا، لكنها كانت قد أعلنت خلوها من الفيروس مرتين في السابق، ثم تظهر إصابات فيها من جديد.

وتعد البلاد خالية من انتقال الفيروس بين البشر بعد مرور فترتي حضانة للفيروس، التي تستمر الواحدة منهما 21 يوما، على آخر حالة إصابة معروفة بعد أن أعطت نتيجة سلبية في الكشف عن الفيروس للمرة الثانية.

المزيد حول هذه القصة