مستشفى في هوليود تدفع فدية لقراصنة الانترنت

مصدر الصورة HPMC
Image caption اضطر المركز الطبي في هوليود إلى دفع 17 الف دولار لتشغيل اجهزته

دفعت مستشفى في هوليود 17 الف دولار لقراصنة انترنت بعد أن هاجم القراصنة نظام الكمبيوتر في المستشفى وأوقفوه عن العمل باستخدام احد فيروسات برامج الفدية (رانسموير).

وكان نظام الكمبيوتر في مستشفى هوليود بريسبيتارين ميديكال سنتر قد تأثر لمدة اسبوع، وأضطر العاملون إلى القيام ببعض المهام باستخدام الأوراق.

وقال المدير التنفيذي للمستشفى، آلن شتيفانك، إن الحادث لم يؤثر على تقديم خدمة صحية متميزة للمرضى.

و(رانسموير) هي فيروسات ضارة تهاجم أجهزة الكمبيوتر، وتوقفها عن العمل مطالبة بفدية، حتى يمكن اعادة تشغيل الكمبيوتر.

وغالبا ما تكون الفدية في شكل (بتكوينز) وهي برامج تعد بديلا عن النقود على الانترنت.

وكانت الأنباء الأولية قد أفادت بأن القراصنة يطالبون بمبلغ 3.4 مليون دولار، لكن شتيفانك نفى ذلك.

وكانت الفدية المطلوبة هي 40 بتكوينز أو ما يعادل 17 الف دولار.

وقال شتيفانك إن "الطريقة الأسرع والأكثر كفاءة لإعادة استخدام أجهزة الكمبيوتر والوظائف الإدارية المختلفة كانت دفع الفدية والحصول على شفرة التشغيل."

وأضاف شتيفانك أن كافة الأنظمة تعمل الآن دون مشكلات بعد أن تم التخلص من الفيروسات التي عطلتها وتم اختبارها بشكل تام.

وأصبحت الهجمات على أجهزة الكمبيوتر باستخدام فيروسات رانسموير أمرا متكررا في الفترة الأخيرة.

وقالت شركة حماية المعلومات كاسبرسكي العام الماضي إن هناك "حقيقة مرة" مفادها أنه "ما لم اتخاذ الاحتياطات اللازمة، فإن ضحايا تلك الهجمات قد لا يجدون وسيلة لتشغيل أجهزتهم سوى دفع الفدية المطلوبة."

وكان مجلس مقاطعة لنكنشر في انجلترا قد تعرض العام الماضي لهجوم وطالب القراصنة بمبلغ 350 جنيها لكن المجلس رفض دفعها.

وقال المجلس بعد ذلك لبي بي سي إنه تمكن من استعادة تشغيل كافة الأجهزة دون أن يدفع الفدية.

المزيد حول هذه القصة