إصابة تشارلي شين بفيروس الأيدز تزيد البحث عنه في غوغل

مصدر الصورة

شهد البحث على غوغل في الولايات المتحدة عن فيروس "إتش أي في" المسبب للإيدز ارتفاعا قياسيا بعد إعلان الممثل الأمريكي الشهير تشارلي شين الإصابة به، حسبما كشف باحثون.

وخلص باحثون إلى أن عدد مرات البحث عن الفيروس على الانترنت زاد 2.7 مليون مرة عن المعدل المتوقع بعيد إعلان شين عن إصابته بالفيروس على التلفزيون الأمريكي في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي.

وشهد البحث على الانترنت عن الواقي الذكري وأعراض الإيدز وفحوص اكتشاف الاصابة بفيروس إتش آي في زيادة كبيرة.

ويقول الباحثون إنه يجب استثمار ما أسموه بـ "تأثير شين" لزيادة الوعي عن الإيدز.

وشهد البحث عن فيروس إتش آي في ارتفاعا بنسبة 417 في المئة عن المعدل المتوقع يوم إعلان شين إصابته بالفيروس.

وقال جون أيرز، الأستاذ في جامعة سان دييغو ستيت في دورية الرابطة الطبية الأمريكية "على الرغم من أنه لا يجب إجبار أحد عن الإعلان عن إصابته وكل حالات الإصابة مأساوية، ولكن إعلان شين قد يكون ذا منفعة للصحة العامة بمساعدة الكثيرين على الحصول على معلومات عن فيروس إتش آي في وسبل الوقاية منه".

وأضاف "يجب عمل المزيد لزيادة الاستفادة واستدامتها".

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قال شين، البطل السابق لمسلسل "رجلان ونصف" الكوميدي إنه حاول كثيرا أن تبقى إصابته بالفيروس أمرا خاصا.

وكشف لمات لوار المذيع في إن بي سي أنه دفع مبالغ "تصل إلى الملايين" حتى لا ينشر البعض نبأ إصابته بالمرض.

وقال شين "يجب أن أضع حدا لهذا الفيض من الهجمات وأنصاف الحقائق"، مضيفا أن إصابته شخصت بالفيروس منذ أربع سنوات.

المزيد حول هذه القصة