تركيا "تحجب" موقع سبوتنيك الروسي دون سابق إنذار

مصدر الصورة Sputniknews.com
Image caption تأسس موقع سبوتنيك الإخباري الروسي في 2014 لتوجيه الخطاب الروسي إلى الجمهور العالمي

قال موقع سبوتنيك الإخباري الروسي أنه تعرض للحجب داخل تركيا.

ويتلقى المستخدمون الذين يحاولون الدخول إلى الموقع الإلكتروني من داخل الأراضي التركية رسالة تقول إن الموقع لا يمكن الدخول إليه مؤقتا لأسباب تتعلق "بعمليات فحص فني وتقديرات قانونية لموقفه".

وقال طاقم العمل التركي المسؤول عن سبوتنيك في تركيا إنه لم يتلق أي تحذير من سلطات الاتصالات في تركيا.

وشهدت العلاقات بين موسكو وأنقرة توترا حادا عقب إسقاط تركيا لطائرة حربية روسية تقول إنها اخترقت مجالها الجوى على الحدود مع سوريا منذ خمسة أشهر.

وتأتي أنباء حجب سبوتنيك بعد سلسلة من التصريحات المعادية لتركيا جاءت على لسان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في إطار مداخلته الهاتفية المتلفزة السنوية التي يخاطب فيها الشعب الروسي.

وأطلقت روسيا موقع سبوتنيك، المملوك للدولة، عام 2014 مستهدفة توجيه خطاب إعلامي لقراء حول العالم يحتاج إلى "منظور مختلف" للأخبار.

وقال ماهر بوزتيب، رئيس تحرير سبوتنيك، "لقد أرسلنا خطابا إلى الجهات المعنية نتساءل فيه عن الأسباب".

وأضاف أنه لم يكن هناك من يتوقع أن يتعرض الموقع الإلكتروني للحجب.

وصدر تشريع مثير للجدل في تركيا عام 2014 يمنح السلطات الحق في حجب أي موقع إلكتروني ينتهك الخصوصية دون الحاجة لحكم محكمة.

ويواجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتهامات بأنه يتبنى ممارسات سلطوية في إدارة البلاد.

وصودرت صحيفة زمان، أكبر الصحف التركية، من قبل السلطات الشهر الماضي بعد أن أصدرت محكمة تركية قرارا بوضعها تحت الحراسة، دون صدور أي بيان تفسيري للحكم من قبل الحكومة.

المزيد حول هذه القصة