قمة أفريقية لبحث سبل حماية الأفيال من الإنقراض

أكوام من العاج مصدر الصورة AP
Image caption مخزون العاج المقرر حرقه يبلغ حوالي 105 طن، وتزيد قيمته على مئة مليون دولار

تستضيف كينيا قمة لزعماء دول أفريقية وعلماء ورجال أعمال بهدف مناقشة سُبل حماية الأفيال من الانقراض.

وحث الرئيس الكيني أوهورو كينياتا على وضع نهاية لتجارة العاج غير المشروعة في أفريقيا، قائلا إنها تعني وفاة الأفيال وتضر بالسياحة.

وقال إن مستقبل الأفيال وحيوانات وحيد القرن غير آمن، طالما أن الطلب على منتجاتها مستمر.

ويقول الخبراء إن أعداد الأفيال الأفريقية انخفضت بحوالي 90 في المئة خلال القرن الماضي، وحذروا من احتمال انقراضها خلال عقود.

ومن بين الرؤساء المتوقع مشاركتهم في القمة، الأوغندي يويري موسيفيني ورئيس الغابون على بونغو.

ومن المقرر أن تحرق كينيا بعد القمة مخزونها من العاج المصادر، ويبلغ حوالي 105 طن، أي ما يوازي أنياب أكثر من 6700 فيل.

وسيحرق أيضا 1.35 طن من قرون حيوانات وحيد القرن.

وتُقدر قيمة العاج المتوقع حرقه بأكثر من مئة مليون دولار، وقرون وحيد القرن بحوالي 80 مليون دولار.

وتبلغ أعداد الأفيال في أفريقيا ما بين 450 و500 ألف فيل، لكن يقتل أكثر من 30 ألف منها كل عام للحصول على أنيابها.

المزيد حول هذه القصة