"واتس آب" محظور في البرازيل لثلاثة أيام بسبب تحقيق جنائي

مصدر الصورة EPA
Image caption تعرض تطبيق واستاب لوقف التشغيل أكثر من مرة لأسباب تتعلق بتوفير بيانات المستخدمين للسلطات في أكثر من دولة

أصدر قاض برازيلي قرارا بتعليق استخدام رسائل تطبيق واتس آب الإلكتروني لمدة 72 ساعة وهو الحظر الأحدث الذي يتعرض له هذا التطبيق الذي يحظى بشعبية كبيرة بين مستخدمي الإنترنت حول العالم.

وأصدر القاضي مارسيل مونتالفاو هذا القرار بسبب "فشل مالك التطبيق، شركة فيسبوك، في توفير معلومات طُلبت منه في تحقيق جنائي".

وكان واتس آب قد تعرض لوقف التشغيل في ديسمبر/ كانون الأول الماضي لأسباب مشابهة.

ويشيع استخدام واتس آب في البرازيل حيث تعتبر تعريفة استخدام الإنترنت عبر الهاتف ضمن الأكثر تكلفة في العالم.

وأُبلغت شركات الاتصالات البرازيلية البالغ عددها خمس شركات بالقرار لتنفيذه في الوقت المحدد من قبل المحكمة ولمدة ثلاثة أيام.

وأعلنت الشركة المشغلة للتطبيق المنافس لواتس آب، تيليغرام، زيادة كبيرة في عدد مرات تحميل التطبيق عقب الإعلان عن حظر واتس آب.

ومن جانبها، قالت واتس آب إنها تشعر "بخيبة أمل" تجاه هذا التحرك، مؤكدة أن تعاونت إلى أبعد الحدود مع السلطات المحلية.

وأضافت الشركة في بيان أصدرته بهذا الشأن: "القرار يعاقب أكثر من 100 مليون برازيلي يعتمدون على خدماتنا من أجل إجبارنا على تسليم معلومات أكدنا أكثر من مرة أنها ليست متوافرة لدينا".

وكان نفس القاضي قد أصدر حكما باعتقال الرئيس التنفيذي لفيسبوك في البرازيل لعدم تنفيذه أمر حظر الاتصال بواتس آب، لكن السلطات أطلقت سراحه في اليوم التالي.

المزيد حول هذه القصة