اكتشاف أقدم شجرة في أوروبا وعمرها 1075 عاما

اكشتف علماء شجرة صنوبر بوسنية شمالي اليونان تبلغ من العمر 1075 عاما، مرجحين أن تكون أقدم كائن حي في القارة.

وحُسب عمر شجرة الصنوبر من خلال عد حلقاتها التي تتشكل سنويا على مدار زمن نموها.

ووصف باول جي كروسيك، قائد البعثة الاستكشافية التي عثرت على الشجرة، بقاءها حتى الآن بأنه أمر مدهش.

وكانت قبائل الفايكينغ الإسكندنافية تصول وتجول في أوروبا الشمالية في الوقت الذي كانت فيه الشجرة شتلة صغيرة عام 941.

وكان عمر الشجرة قد بلغ بالفعل نحو 250 عاما عندما بدأ تأسيس جامعة أوكسفورد البريطانية.

وقال كروسيك: "إنه أمر رائع للغاية أن يبقى هذا الكائن الحي الكبير والمعقد المثير للإعجاب هذه المدة الطويلة في مثل هذه البيئة الصعبة، في أرض جرى استغلالها لأكثر من 3000 عام".

ويضم فريق العلماء الذي اكتشف الشجرة باحثين من جامعات ستوكهولم وماينتس وأريزونا.

وتسمح دراسة الأشجار القديمة للعلماء الحصول على معلومات أفضل لتاريخ تغير المناخ.

وتعد شجرة الصنوبر البوسنية واحدة من أكثر من 12 شجرة يقترب عمرها من هذا السن، وتوجد في منطقة غابات أعلى سلسلة جبال بيندوس.

وقال كروسيك، وهو خبير في تحديد عمر الأشجار: "أنا منبهر بسياق الحضارة الأوروبية، بكل التاريخ البشري الذي أحاط بهذه الشجرة، بكل الإمبراطوريات البيزنطية والعثمانية وجميع الشعوب التي عاشت في هذه المنطقة".

وأضاف: "هناك عوامل كان من الممكن أن تؤدي إلى زوالها. (لكن) لحسن الحظ، هذه الغابة لم تُمس لأكثر من ألف سنة".

وأطلق العلماء اسم "أدونيس" على الشجرة.

وتقع أقدم شجرة مستنسخة في أوروبا في السويد، ويعتقد العلماء بأن عمرها يبلغ 10 آلاف عام تقريبا.

المزيد حول هذه القصة