شركة سامسونغ تحث مالكي "غالاكسي نوت 7" على استبداله بشكل عاجل

مصدر الصورة Ariel Gonzalez
Image caption اشتعلت النيران في بطارية سامسونغ عقب الشحن مباشرة

حثت شركة سامسونغ مالكي هواتفها المحمولة "غالاكسي نوت 7" على التوقف عن استخدامها أو المبادرة باستبدالها بسبب المخاطر من انفجارها.

واستدعت سامسونغ 2.5 مليون جهاز هاتف الأسبوع الماضي بعد ظهور تقارير تفيد بإمكانية انفجار هذه الهواتف خلال شحنها أو بعد هذه العملية.

كما حذرت السلطات الأمريكية ركاب الطائرات من عدم تشغيل أجهزتهم خلال الرحلات الجوية أو شحنها.

وقالت شركة سامسونغ الكورية الجنوبية إنها قررت استبدال جميع هواتفها المباعة من طراز "غالاكسي نوت 7" بدءا من 19 سبتمبر/أيلول.

وقالت شركة سامسونغ، وهي أكبر شركة مصنعة للهواتف المحمولة على مستوى العالم، في بيان إن "سلامة زبائننا تحظى بالأولوية المطلقة".

وجاء في البيان "حتى يتم تزويد زبائننا بهواتف بديلة، تطلب سامسونغ من جميع الزبائن المالكين لــ "غالاكسي نوت 7" بإطفاء هذه الهواتف الذكية وإرجاعها إلى حيث اشتروها في أقرب فرصة ممكنة".

وقررت سلطات الملاحة الجوية في الإمارات العربية المتحدة في وقت سابق من يوم السبت حظر استخدام هذه الأجهزة على متن طيران الإمارات أو طيران الاتحاد.

وفرضت شركة الخطوط السنغافورية وشركة كانتاس وفرجن أستراليا الأستراليتان حظرا مماثلا في وقت سابق.

وحظرت إدارة الطيران الفيدالية في الولايات المتحدة وضع هذه الأجهزة في الأمتعة التي يسلمها الركاب إلى شركات الطيران التي يسافرون على متنها.

وذكرت قناة فوكس 10 الأمريكية في تقرير لها أن جهازا معيبا من طراز "غالاكسي نوت 7" تسبب في اشتعال النيران في سيارة جيب عائلية.

وقالت سامسونغ إن مشكلات البطاريات وراء اشتعال النيران في هذه الأجهزة، مضيفة أنه من الصعب تحديد الهواتف المعيبة التي تم بيعها.

وأطلقت الشركة هواتفها "غالاكسي نوت 7 " في الشهر الماضي، ولقيت ترحيبا كبيرا سواء من قبل الزبائن أو النقاد.