دراسة: الضوء الساطع يزيد "الرغبة الجنسية لدى الرجال"

مصدر الصورة THINKSTOCK

خلصت دراسة طبية حديثة إلى أن التعرض لضوء ساطع يمكن أن يؤدي إلى زيادة الرغبة الجنسية لدى الرجال بدرجة كبيرة.

وتوصل علماء من جامعة سيينا الإيطالية إلى أن استخدام الصندوق المضيء، الذي يشبه الوسائل المستخدمة في علاج بعض أشكال الاكتئاب، يزيد من مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال.

وأدى استخدام الصندوق إلى رفع مستويات الرغبة الجنسية.

ومع ذلك، قال العلماء إن هناك حاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث قبل استخدام الوسيلة كعلاج.

وأجرى الباحثون دراستهم على 38 رجلا ممن شخصوا بالإصابة باضطربات تؤدي إلى قلة الرغبة في الجنس.

ضوء ساطع

وستعرض نتائج الدراسة في مؤتمر الكلية الأوروبية لعلوم الصيدلة النفسية والعصبية في العاصمة النمساوية، فيينا.

وخضع نصف المشاركين في التجربة من الرجال إلى علاج باستخدام صندوق مضيء، بينما خضع النصف الآخر لعلاج بصندوق آخر يصدر مستويات أقل من الضوء.

وخضع المشاركون إلى العلاج لمدة ساعة ونصف الساعة صباحا على مدار أسبوعين.

وعندما اختبر المشاركون مرة ثانية، انتهى العلماء إلى أن المجموعة التي تعرضت للضوء الساطع زادت مستويات الرغبة الجنسية لديهم بمقدار ثلاثة أضعاف، بينما ظلت المستويات كما هي لدى المجموعة الأخرى.

وخلص كذلك الباحثون إلى أن مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال الذين خضعوا للعلاج باستخدام الضوء الشديد زادت من 2.1 نانغرام لكل ملليمتر تقريبا، غير أنها لم تشهد أي زيادة لدى المجموعة الأخرى.

وقال أندريا فاغيوليني، الذي رأس الفريق البحثي، إن زيادة مستويات هرمون التستوستيرون فسّرت ارتفاع درجة الرغبة الجنسية التي خلصت إليها التجربة.

محاكاة الطبيعة

ومضى فاغيوليني قائلا: "في نصف الكرة الشمالي، ينخفض إنتاج هرمون التستوستيرون في الجسم بصورة طبيعية من نوفمبر/تشرين الثاني حتى أبريل/نيسان ثم يرتفع بصورة مطردة خلال فصل الربيع والصيف ليصل إلى ذروته في أكتوبر/تشرين الأول."

وأضاف: "ستلاحظ هذا التأثير في معدلات الإنجاب، إذ تظهر في يونيو/حزيران معدلات مرتفعة من الحمل."

وتابع أن "استخدام الصندوق المضيء يحاكي في الواقع ما تفعله الطبيعة".

آمال المستقبل

وهناك أسباب عدة لقلة الرغبة الجنسية لدى الرجال، ويعتمد العلاج على مدى المعرفة بالأسباب الكامنة وراء الاضطرابات.

ومن الممكن علاج تلك الاضطرابات من خلال الحقن بهرمون التستوستيرون ومضادات الاكتئاب وغيرها من الأدوية الأخرى.

ويعتقد العلماء بأن العلاج بالضوء في المستقبل سيقدم مزايا دوائية ولكن بدرجة أقل من الآثار الجانبية.

المزيد حول هذه القصة