الجسر الذهبي في سان فرانسيسكو يحارب "الانتحار"

ذكرت صحيفة ذي مارين إندبندنت جورنال الأحد أنه تم تعيين خمسة ضباط جدد للقيام بأعمال الدورية على جسر البوابة الذهبية أو غولدن غيت في كاليفورنا للبحث عن الساعين إلى الانتحار من فوقه.

ونقلت وكالة أسوشيتدبرس للأنباء عن الصحيفة القول إن مجلس إدارة الجسر وافق الأسبوع الماضي على إضافة الضباط الجدد إلى أعمال الدورية ليصل إجمالي عدد الضباط الذين يقومون بالدورية على هذا الجسر حاليا إلى 22 ضابطا.

وبين عامي 2000 و2005 نجح ضباط الجسر في منع 52 محاولة انتحار من عليه في المتوسط سنويا. وفي عام 2016 نجح الضباط حتى الآن في منع 138 محاولة ومن المتوقع أن يتجاوز العدد 200 محاولة بحلول نهاية العام.

وتقول الكابتن ليزا لوكاتي كبيرة الضباط على الجسر إن سبب النجاح في منع المزيد من محاولات الانتحار راجع لزيادة عدد ضباط الدورية.

وأضافت قائلة إن توفر المزيد من الضابط سيسمح بنشر 3 أو 4 ضباط في وقت واحد بدلا من اثنين فقط كما هو الوضع حاليا.

وهذه الخطوة من جانب مجلس إدارة الجسر هي الأخيرة في سلسلة إجراءات تستهدف التصدي لعمليات الانتحار من على جسر غولدن غيت.

وكان مجلس إدارة الجسر قد وافق في يونيو/حزيران عام 2014 بالإجماع على بناء حاجز لمنع الانتحار ومن المتوقع الانتهاء منه بحلول عام 2020.

يذكر أن أكثر من 1.400 شخص انتحروا بالقفز من فوق هذا الجسر منذ افتتاحه عام 1937.

مواضيع ذات صلة