وحدات للهواتف العمومية مزودة بالانترنت في لندن

مصدر الصورة PA

من المتوقع أن تشهد شوارع العاصمة البريطانية لندن قريبا انتشار وحدات جديدة للهواتف العمومية توفر للمستخدمين اتصالات مجانية وخدمة انترنت لاسلكي فائق السرعة.

وتتيح الوحدات، التي يُطلق عليها "لينك"، خدمة انترنت لاسلكي للأشخاص المحيطين بها بسرعات تصل إلى غيغابت في الثانية. هذا بالإضافة إلى إجراء اتصالات بهواتف أرضية ومحمولة في بريطانيا، وكذلك نقاط لشخن أجهزة الهاتف.

وقالت شركة "بي تي" أن من المقرر نشر 750 وحدة في أنحاء لندن خلال العام المقبل، وكذلك بدء نشرها في مدن أخرى.

مصدر الصورة PA

ومن المقرر أن يأتي تمويل المشروع من عوائد إعلانات تُلصق على الوحدات.

والوحدات مزودة بأقراص لوحية تعمل باللمس، وتتيح للمستخدم الاطلاع على خرائط وإرشادات عن الاتجاهات والخدمات المحلية.

وهي مزودة أيضا بأجهزة استشعار لرصد بيانات بيئية مثل مستويات التلوث ودرجات الحرارة.

وقال جيري مكويد الرئيس التنفيذي لخدمات الجملة والمشاريع في "بي تي" إن الشركة عملت على "تطوير مقصورة الهاتف لتجعلها ذات صلة بالقرن الحادي والعشرين".

وأضاف مكويد "لندن واحدة من أعظم مدن العالم، ومن المناسب أن تصبح أول مدينة في بريطانيا تنتفع من (وحدات) لينك".

ومن جهته، قال راجيش اغراوال، نائب عمدة لندن لشؤون الأعمال، إن الوحدات سوف "تلعب دورا كبيرا في تحسين الاتصال لسكان لندن وزوار مدينتنا".