نهائي أمم افريقيا: الفراعنة يسعون لتعزيز سجلهم القياسي

مصدر الصورة AFP
Image caption الحضري (يسار) كان بطل المباراة أمام بوركينا فاسو

يسعى منتخب مصر لكرة القدم اليوم إلى تعزيز سجله القياسي في الفوز ببطولة كأس الأمم الافريقية عندما يواجه الكاميرون في المباراة النهائية للدورة الحالية في الغابون.

وفاز منتخب مصر، المُلقّب بالفراعنة، بالبطولة ثلاث مرات متتالية في أعوام 2006 و2008 و2010، قبل أن يخفق في التأهل إلى النهائيات ثلاث مرات متتالية في 2012 و2013 و2015.

وبينما كان المنتخب المصري ضمن المرشحين للفوز بالبطولة، استبعد المراقبون أن ينافس منتخب الكاميرون، المُلقّب بالأسود، على اللقب. لكن الأخير فاق التوقعات، وهزم منتخب غانا في دور نصف النهائي.

وتواجه منتخبا مصر والكاميرون في نهائي البطولة في عام 2008.

وبلغت مصر المباراة النهائية تسع مرات، فازت في سبعٍ منها. وبلغ الفراعنة المباراة النهائية هذه المرة بالفوز على بوركينا فاسو بركلات الترجيح 4-3 بعد انتهاء مباراة نصف النهائي بالتعادل 1-1.

وكان بطل هذه المباراة هو حارس المرمى المصري عصام الحضري (44 عاما) الذي تصدى لاثنتين من ركلات الترجيح، مانحا نفسه الفرصة للفوز بالبطولة للمرة الخامسة في مسيرته.

وقد فاز الحضري مع المنتخب بالبطولة لأول مرة في عام 1998.

وقدّم الحضري أداء جيدا خلال البطولة، إذ كان الهدف الذي سكن شباكه في مباراة بوركينا فاسو هو الأول الذي يخفق في التصدي له في النهائيات.

وعلى الجانب الآخر، تغيرت تشكيلة منتخب الكاميرون بدرجة كبيرة منذ تعيين المدرب هوغو بروس في فبراير/ شباط 2016. وقد أبدى بروس ثقة في أن لاعبيه الشباب قادرين على تحقيق مفاجآت.

وقال المدرب البلجيكي "طيلة 29 عاما قضيتها مدرباً، لم أعمل مع مجموعة كهذه".

ويأمل بروس أن يقود منتخب الأسود إلى الفوز بأول بطولة لهم منذ عام 2002 والخامس في تاريخ الكاميرون.

وقال بروس "إنهم مجموعة رائعة من اللاعبين، داخل وخارج الملعب على السواء، وهم يستحقون الفوز. منذ البداية أظهرنا أننا نتحسن، ومع ذلك يظل وصولنا إلى المباراة النهائية بمثابة حلم".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة