رئيس الاتحاد الإنجليزي: تشجيع جماهيرنا في مباراة ألمانيا "غير محترم وغير لائق ومخيب للآمال"

مشجعو إنجلترا مصدر الصورة Rex Features
Image caption رئيس الاتحاد الإنجليزي انتقد ترديد المشجعين أغاني غير لائقة وغير محترمة ومخيبة للآمال

انتقد رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم غريغ كلارك، سلوك بعض مشجعي منتخب إنجلترا لكرة القدم في المباراة الأخيرة أمام ألمانيا، والتي انتهت بهزيمة الإنجليز.

وقال غريغ "سلوك بعض من مشجعي إنجلترا في ألمانيا كان غير مناسب وغير لائق ومخيب للآمال".

وخسرت إنجلترا بهدف مقابل لاشيء في المباراة التي أقيمت على ملعب دورتموند الأربعاء الماضي.

لكن بعض الجماهير الإنجليزية أطلقت أصوات استهجان أثناء النشيد الوطني الألماني ورددت أغنيات تذكرهم بالحرب العالمية الثانية التي خسرتها ألمانيا.

لذلك قام الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بجمع مقاطع فيديو لتوثيق هذا السلوك، ومعاقبة المشجعين الذين تورطوا فيه وربما يحرموا من حضور المباريات.

وقال كلارك "الاتحاد الإنجليزي دائما ما يحث المشجعين على إظهار الاحترام وعدم ترديد الأهازيج التي قد توحي بإهانة الأخرين".

وأضاف "الأشخاص المتورطين في مثل هذا السلوك لا يمثلون غالبية المشجعين أو القيم أو الهوية التي يجب أن نطمح إليها كأمة اخترعت كرة القدم".

وشدد على أن الاتحاد يتعاون مع نادي رحلات مشجعي إنجلترا وتحدث مع رابطة مشجعي كرة القدم للجلوس معا لمعالجة هذه القضية.

وتابع "جميع القائمين على اللعبة عليهم مسؤولية للتأكد من أن حضور مباريات كرة القدم آمن وتجربة ممتعة للجميع.

ويساهم الاتحاد الانجليزي في تمويل رابطة مشجعي إنجلترا، بما في ذلك تمويل القمة السنوية للجماهير لمناقشة قضايا المشجعين.

وقال متحدث باسم الرابطة "طوال 20 سنة ماضية، حظي جمهورنا بسمعة عالمية لتشجيعهم الحماسي وترديد الأناشيد المحفزة للفريق".

وأضاف "لكن لسوء الحظ القليل من المفردات الساخرة الموجودة في هتافات أنديتنا تنعكس على مباريات المنتخب".

وتابع "السفر لدعم إنجلترا متاح للجمهور من جميع الأعمار في عدد من الأندية، وأعرب الكثير من الأشخاص الذين عملوا بجد في السنوات الأخيرة لتحسين مكانتنا في الخارج، عن قلقهم إزاء هذه الهتافات".

وأضاف "لا نريد العودة إلى وضع تتأثر فيه سمعتنا بما يفعله عدد قليل منا".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة