منتخب ساحل العاج يعزز صفوفه باثنين من اللاعبين الفرنسيين

Lyon striker Maxwel Cornet مصدر الصورة Getty Images
Image caption انضم مكسويل كورنيه، مهاجم نادي أولمبيك ليون في فرنسا، ضمن قائمة اللاعبين الذين قرروا الانضمام لمنتخب الأفيال

أقنع منتخب ساحل العاج اثنين من اللاعبين الفرنسيين بالانضمام إلى صفوفه وتغيير انتمائهما سعيا لتعزيز تشكيله.

وانضم مكسويل كورنيه، 20 عاما، مهاجم نادي أولمبيك ليون في فرنسا، وسيكو فوفانا، 21 عاما، لاعب وسط نادي أودينيزي الإيطالي، ضمن قائمة اللاعبين الذين قرروا اللعب لمنتخب الأفيال.

وولد كورنيه، في ساحل العاج، بينما ولد فوفانا، الذي لعب لفترة لنادي فولهام الإنجليزي، في باريس.

وشارك اللاعبان مع فرنسا حتى منتخب تحت 19 عاما، لكن وفقًا للوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" يستطيع اللاعبان تغيير انتمائهما نظرا لامتلاكهما جنسية مزدوجة، ولم يشاركا في مباراة دولية رسمية مع المنتخب الأول.

وانضم الاثنان إلى ويلفريد زاها، الذي سبق وأن لعب في صفوف المنتخب الانجليزي، ضمن قائمة اللاعبين التي نجح الاتحاد الإيفواري في ضمها خلال الأشهر الأخيرة لمنتخب ساحل العاج.

ويعزز اللاعبان صفوف منتخبهما خلال مباريات التأهل لبطولة كأس العالم في وقت لاحق من العام الجاري، حسبما أعلن اتحاد كرة القدم الإيفواري.

وكان مارك ويلموتس، المدرب الجديد لمنتخب ساحل العاج، قد التقى كورنيه وفوفانا هذا الأسبوع.

ومن المرجح أن ينضم اللاعبان لأول تشكيلة للفريق في يونيو/حزيران المقبل في مباراة ودية أمام منتخب هولندا، قبل افتتاح مشوار تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2019 في مباراة أمام غينيا، البلد المضيف للبطولة.

ويستأنف منتخب ساحل العاج في أغسطس/آب المقبل مسيرته في تصفيات كأس العالم خارج ملعبه في الجابون. وتتصدر كوت ديفوار المجموعة الثالثة، برصيد أربع نقاط من أول مواجهتين.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة