دروغبا لاعبا ومالكا لفريق فينيكس الأمريكي

مصدر الصورة Getty Images
Image caption دروغبا يريد أن يواصل اللعب ويحضر لمشوار آخر

انضم لاعب تشيلسي الانجليزي ومنتخب ساحل العاج السابق، ديديي دروغبا، إلى فريق فينيكس في دوري الدرجة الثانية الأمريكي، بصفته لاعبا ومالكا للفريق.

ولم يلعب دروغبا، البالغ من العمر 39 عاما، منذ مغادرته فريق مونريال إينباكت، في الدوري الكندي، في نوفمبر/ تشرين الثاني.

وسيعود إلى اللعب مع فريق فينيكس، ولكنه مالكا للفريق أيضا مع شريك له.

وقال دروغبا بشأن صفته الجديدة: "من غير المعتاد أن تملك فريقا وتلعب له في الوقت نفسه، ولكن الأمر سيكون مثيرا".

وأضاف أن "هذه فترة انتقالية مهمة، لأنني أريد أن أواصل اللعب، ولكنني أشرفت على الأربعين، ولابد أن أحضر لخوض مشوار آخر".

وينتمي فريق فينيكس إلى القسم الغربي من دوري الدرجة الثانية الأمريكي، ويلعب في هذا القسم للموسم الرابع.

ويسعى الفريق الذي مقره في ولاية أريزونا ليصبح وحدا من الفرق الأربعة الأولى في الدوري، في الثلاثة أعوام المقبلة.

وكشف دروغبا في لقاء مع تلفزيون بي بي سي أنه تلقى عروضا من فرق من الصين ومن انجلترا، في الدوري الممتاز وفي الدرجة الثانية، بينما يسعى هو، على حد تعبيره، إلى الاستمتاع باللعب والتحضير للمستقبل في آن واحد.

وسجل دورغبا 157 هدفا في 341 مباراة لعبها لفريق تشيلسي من 2004 إلى 2012، وفاز خلالها بالدوري الانجليزي ثلاث مرات، وبدوري أبطال أوروبا مرة واحدة.

وانتقل بعدها إلى فريق شانغهاي شينخوا الصيني، ثم إلى فريق غلطة سراي التركي، ثم عاد إلى تشيلسي في موسم 2014 - 2015، وسجل 7 أهداف في 40 مباراة، وساعد مدربه مورينيو في الفوز بالدوري الانجليزي، قبل أن ينتقل إلى فريق مونريال الكندي.

وسيلتحق بزميله السابق في تشيلسي، شون رايت فيلبس، في فريق فيبنيكس، الذي فاز مرة واحدة وخسر مرتين في ثلاث مباريات خاضها حتى الآن.

ويقول دروغبا: "لا أزال لاعبا، ولكن ينبغي احترام قرار المدرب، فهو الذي يقرر فوق أرضية الملعب، أما في اجتماع مجلس الإدارة، فالأمر مختلف".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة