شارابوفا تدشن عودتها إلى الملاعب بالفوز على فينتشي في شتوتغارت

الروسية ماريا شارابوفا مصدر الصورة Reax fearures
Image caption ستُبلغ شارابوفا في 16 مايو/أيار إن كانت ستدعى للمشاركة في دورة فرنسا المفتوحة للتنس

فازت لاعبة التنس الروسية، ماريا شارابوفا، على اللاعبة الإيطالية روبرتا فينتشي في أولى مبارياتها في الدور الأول من بطولة شتوتغارت الدولية للتنس التي جاءت بعد إيقاف دام 15 شهراً بسبب المنشطات.

وكانت شارابوفا، المصنفة الأولى في العالم سابقا في لعبة التنس، أوقفت عن اللعب بسبب تناولها عقار ميلدونيوم المحظور.

وتعاملت شارابوفا ( 30 عاما) بطريقة محترفة مع إرسالها الأول في بداية المباراة، وأنهت المباراة بالفوز بمجموعتين 5-7 و6-3 على التوالي.

وقالت الروسية التي نجحت بتحقيق 39 ضربة رابحة مع 11 إرسالا ناجحاً إنه "أفضل شعور في العالم أن تسير في الملعب، كنت انتظر ذلك منذ فترة طويلة".

وأردفت "لم اخض مباراة تنس منذ زمن طويل"، مضيفة أنني لم " أكن أعرف متى سأعود إلى الملاعب، لقد عدت لدراسة التنس من الناحية النظرية، وأسست عملاً خاصاً بي الأمر الذي دفعني بأن أترك التنس بعض الشيء".

وأشارت إلى أنها "نضجت أكثر بعد هذه التجربة كإنسانة، أنا إنسانه أحب التنافس، وهذا أفضل ما أفعله".

وأثار قرار إعطاء شارابوفا بطاقة دعوة للمشاركة في دورة شتوتغارت ودورات أخرى في روما ومدريد العديد من من الانتقادات.

يذكر أن شارابوفا حاصلة على لقب البطولة الكبرى (غراند سلام) لخمس مرات.

وكانت آخر مباراة احترافية خاضتها شارابوفا في بطولة استراليا المفتوحة عام 2016، حيث فشلت في اجتياز اختبار تناول المنشطات.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة