صفقة بوغبا: الاتحاد الإنجليزي يقول إنه يحق لمانشستر يونايتد أن يدفع ما يشاء لوكلاء اللاعبين

الاتحاد الإنجليزي يقول إنه من حق مانشستر يونايتد أن يدفع ما يشاء لوكلاء اللاعبين مصدر الصورة Getty Images

قال رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم كريغ كلارك إن مانشستر يونايتد من حقه أن يدفع ملايين الجنيهات لوكلاء اللاعبين في صفقات انتقالات اللاعبين، لكن يتعين على مسؤولي كرة القدم في العالم أن يفتحوا نقاشا حول هذا الأمر.

ويطالب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جياني إنفانتينو بمزيد من الشفافية في صفقات انتقالات اللاعبين.

وفتح الفيفا تحقيقا في صفقة انتقال بول بوغبا من يوفنتوس الإيطالي إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي، بعد مزاعم بأن وكيل أعمال اللاعب الفرنسي قد حصل على 41 مليون جنيه استرليني نظير دوره في الصفقة.

وقال كلارك لبي بي سي: "إذا كان هذا ما سيدفعه مانشستر يونايتد، فليدفع ما يريد، فالنادي مسؤول أمام ملاكه وأمام جمهوره".

وأضاف رئيس الاتحاد الإنجليزي: "ما المبالغ المالية التي يتعين علينا أن ندفعها للاعبين؟ وما هي المبالغ التي يجب أن يحصل عليها وكلاء اللاعبين كمعاملة تجارية؟"

وتابع: "إذا كانت كرة القدم تريد أن تغير ذلك وتقلل المبالغ المالية التي يحصل عليها وكلاء اللاعبين، إذا يتعين علينا أن نجلس سويا، بقيادة المسؤولين عن لعبة كرة القدم والدوري الإنجليزي الممتاز والاتحاد الإنجليزي لكرة القدم وكذلك الأندية للحديث في هذا الأمر."

وبعد انتشار تلك المزاعم، انتقد رئيس نادي أكرينغتون ستانلي الإنجليزي، أندي هولت، الدوري الإنجليزي الممتاز بسبب الأموال التي ينفقها، قائلا إنه "يدمر اللعبة".

ورد الدوري الإنجليزي على تصريحات هولت، قائلا: "سوف نكتب إلى هولت لنسأله إذا كان يرغب في أن يستمر الدوري الإنجليزي في تقديم الدعم الذي يحصل عليه ناديه والأندية الأخرى من الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أم لا."

وأرسل الاتحاد الدولي لكرة القدم خطابا إلى مانشستر يونايتد "للحصول على توضيحات حول الصفقة" التي انتقل بموجبها بوغبا من يوفنتوس إلى مانشستر يونايتد مقابل 89.3 مليون جنيه استرليني.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة