واين روني: "أنا سعيد بالعودة إلى إيفرتون" بعد 13 عاما

مصدر الصورة Getty Images
Image caption واين روني وقع مع إيفرتون لموسمين

وقع هداف مانشستر يونايتد والمنتخب الانجليزي، واين روني، عقدا للانضمام إلى فريق إيفرتون، الذي لعب له منذ 13 عاما.

ولعب روني، البالغ من العمر 31 عاما، 559 مباراة لفريق مانشستر يونايتد، سجل فيها 253 هدفا.

وفاز بالدوري الانجليزي 5 مرات، وبدوري أبطال أوروبا وكأس الرابطة الأوروبية وكأس الاتحاد الانجليزي مرة واحدة، بعدما انضم إلى مانشستر عام 2004، من إيفرتون بمبلغ 27 مليون جنيه استرليني.

وقال روني، الذي وقع عقدا لموسمين، إنه "متحمس" وإن مباراته الأولى مع إيفرتون ستكون "مليئة بالعاطفة".

وأضاف: "للعودة شعور عظيم، وأنا متلهف لملاقاة الزملاء على ميدان التدريب وفي الملعب".

وتأكدت عودة روني إلى إيفرتون بعدما أعلن مانشستر يونايتد ضم هداف إيفرتون، روميلو لوكاكو، بمبلغ 75 مليون جنيه استرليني.

وأوضح أنه لا يعود إلى الفريق الذي "أشجعه وكبرت فيه فحسب، وإنما لأنني أشعر أن الفريق يمكن أن يتقدم ويحقق نجاحا أكبر وباستطاعتي مساعدته في ذلك".

وبدأ مدرب إيفرتون، رونالد كومان، الحديث عن احتمال عودة روني في أكتوبر/ تشرين الأول، وقال حينها "سأكون سعيدا بضم أحسن هداف في تاريخ المنتخب الانجليزي".

وقال الأحد: "أظهر لي روني الطموح الذي نحن بحاجة إليه، وهو يعرف كيف يفوز بالألقاب، وأنا سعيد بانضمامه إلينا".

ولم يلعب روني الموسم الماضي أساسيا مع المدرب، جوزيه مورينيو، وشارك في 25 مباراة، وهو أقل عدد مباريات له في موسم واحد، كما سجل 8 أهداف، وهي أقل حصيلة أهداف سجلها في مشواره الكروي.

وكان احتياطيا، دون أن يلعب، في نهائي كأس رابطة الأندية المحترفة التي فاز بها مانشستر يونايتد أمام ساوثامبتون في أبريل/ نيسان، ودخل دقائق معدودة في نهائي كأس الرابطة الأوربية التي فاز بها فريقه أمام أياكس أمستردام الهولندي، في مايو/ أيار.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة