إصابة عبد الحق نوري لاعب آياكس بتلف دائم بالدماغ

عبد الحق نوري مصدر الصورة Getty Images
Image caption عبد الحق نوري لعب 15 مباراة في الدوري والكأس مع آياكس الموسم الماضي

أصيب عبد الحق نوري، لاعب خط الوسط في نادي آياكس أمستردام الهولندي، بـ "تلف خطير ودائم في الدماغ" بعد سقوطه خلال مباراة ودية، السبت الماضي.

وقال آياكس، في بيان، إن نوري، من أصول مغربية ويبلغ من العمر 20 عاما، أُصيب بـ "اضطراب ضربات القلب" خلال مباراة ودية أمام نادي فيردر بريمن الألماني.

وأضاف أن فرص تعافي نوري من الإصابة معدومة.

وأوضح البيان أن "التشخيص خلص إلى أن جزءا كبيرا من الدماغ توقف عن العمل. حدث كل هذا في الغالب بسبب نقص إمدادات الأكسجين (إلى الدماغ)."

وكان النادي قد أعلن يوم الإثنين الماضي أن الفحوصات أظهرت أن "قلبه يعمل بصورة طبيعية"، وأن صور المسح الدماغي لم ترصد "أي خلل"، لكن الفحوصات الجديدة كشفت عن مدى التلف الذي وقع.

ونُقل اللاعب، المولود في أمستردام، بطائرة هليكوبتر إلى المستشفى في النمسا، حيث جرت المباراة الودية.

وقال آياكس إن نوري سيُنقل في أقرب وقت إلى إحدى المستشفيات في أمستردام لتلقي مزيد من الرعاية الصحية.

وقال إدوين فان دير سار، حارس المرمى السابق في ناديي مانشستر يونايتد وفولهام، ويعمل حاليا مسؤولا تنفيذيا في آياكس: "هذه أسوأ رسالة ممكنة. إنه أمر فظيع. نحن نشعر بجسامة ما يمر به والداه وأشقاؤه وأقاربه."

وأضاف: "عبد الحق موهبة كبيرة، لكن لسوء الحظ لن نعرف بعد الآن إلى أي مدى كان سيبلغ نجمه بعد حدوث هذا."

وشارك نوري في 15 مباراة مع آياكس في بطولتي الدوري والكأس خلال موسم 2016-2017، وأحزر هدفا واحدا ضمن مباريات كأس هولندا.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة