ليفربول يخسر استئنافه ضد عقوبة إيقاف ماني

مصدر الصورة Reuters

خسر نادي ليفربول لكرة القدم استئنافه ضد العقوبة المفروضة على لاعبه ساديو ماني بالإيقاف ثلاث مباريات بعد طرده في المباراة التي خسرها الفريق أمام مانشستر سيتي بنتيجة 0-5 يوم السبت في إطار منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

وطُرد ماني في الدقيقة 37 من المباراة بعد اصطدام قدمه بوجه حارس مرمى مانشستر سيتي، إيدرسون.

وسيغيب اللاعب السنغالي عن مباراة في الدوري أمام بيرنلي، ومباراتين أمام ليستر سيتي، إحداهما في الدوري والأخرى في كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

ورُفض الاستئناف الذي تقدم به نادي ليفربول بدعوى أن العقوبة متشددة، وذلك بعد جلسة استماع عقدتها لجنة تنظيمية مستقلة.

وشارك إيدرسون أمس في مران فريق مانشستر سيتي الذي يستعد لخوض أول مبارياته في دوري أبطال أوروبا اليوم أمام فاينورد الهولندي.

وقال مدرب ليفربول، يورغن كلوب، يوم السبت إنه ومدرب مانشستر سيتي، بيب غوارديولا، متفقان في الرأي على أن ماني لا يستحق الطرد.

واعتذر ماني عبر موقع إنستغرام للتواصل الاجتماعي، قائلا "آمل وأتمنى الشفاء العاجل لإيدرسون، وأنا آسف جداً للإصابة التي تعرض لها بسبب اصطدامنا على أرض الملعب، كما أني آسف لأنه لم يتمكن من إتمام المباراة بسبب ذلك التدخل".

وقال غوارديولا إن ماني "لم يكن متعمداً، لا أظن أن ماني من ذلك النوع الذي قد يؤذي وجه حارس المرمى عمداً".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة