طرد 10 لاعبين في مباراة واحدة بالبرازيل

حكم يشهر بطاقة حمراء مصدر الصورة Getty Images

شهدت مباراة بين فريقي فيتوريا وباهيا البرازيليين طرد عشرة لاعبين وحصول ثمانية آخرين على بطاقات صفراء.

وانتهى الشوط الأول من المباراة، التي أقيمت ضمن دوري ولاية باهيا البرازيلية لكرة القدم، بتقدم فيتوريا بهدف دون رد، لكنه شهد إشهار الحكم لست بطاقات صفراء.

وفي الدقيقة 50 من عمر اللقاء، حصل باهيا على ركلة جزاء أحرز منها اللاعب فينيسيوس هدف التعادل، قبل أن تشهد المباراة حالة من الفوضى بعد احتفال اللاعب بالهدف عن طريق الرقص أمام مشجعي الفريق المنافس.

واشتبك لاعبو الفريقين وسددوا اللكمات لبعضهم البعض، وتوقفت المباراة لمدة 16 دقيقة قبل أن تُستأنف ويشهر حكم اللقاء البطاقة الحمراء في وجه ثمانية لاعبين، من بينها ثلاث بطاقات للاعبي فيتوريا وخمس بطاقات للاعبي باهيا.

واستُأنفت المباراة، لكنها أُلغيت بعد أن حصل لاعبان آخران من فريق فيتوريا على البطاقة الحمراء.

ومن المتوقع أن تحتسب نتيجة المباراة بفوز باهيا بثلاثة أهداف مقابل لا شيء.

المزيد حول هذه القصة