رياض محرز: زملائي وقفوا معي بعد فشل صفقة مانشستر سيتي

محرز مصدر الصورة Getty Images
Image caption محرز يحتفل بالهدف الذي سجله أمام بورنموث

قال صانع ألعاب فريق ليستر سيتي الانجليزي، رياض محرز، إن زملاءه ساندوه بعد فشل صفقة انتقاله إلى فريق مانشستر سيتي وغيابه عن التدريبات.

وقد غاب محرز، البالغ من العمر 27 عاما، عن فريقه بعد فشل صفقة انتقاله إلى مانشستر سيتي، ولكنه عاد مركزه، وأنقذ ليستر من هزيمة أمام بورنموث عندما سجل هدف التعادل من ركلة جزاء مباشرة في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع.

واعترف قائد المنتخب الجزائري بأن الظروف التي مر بها كانت صعبة، ولكنه يقول إنها أصبحت من الماضي، وهو الآن يفكر في المستقبل.

وعبر ،في حديث لتلفزيون سكاي، عن امتنانه للمساندة التي وجدها من زملائه في الفريق.

وقال "ابتعدت عن الفريق، لأنني شعرت بحاجة إلى وقفة مع نفسي أفكر فيها، واعتقدت وقتها أنه القرار الصواب".

وأضاف: "لقد كنت على اتصال دائم باللاعبين، وبالفريق الذي تعامل مع الأزمة بطريقة إيجابية جيدة".

وقد عادت الأمور إلى مجاريها بينه وبين الفريق، على حد تعبيره، ولكنه أبقى الباب مفتوحا لاحتمالات الانتقال إلى فريق آخر في فترة الصيف.

وكان مدرب ليستر، الفرنسي، كلود بويل، اعترف بأن غياب محرز عن الفريق أثر على أداء الفريق، خاصة في المباراة التي خسرها أمام إيفرتون.

وقال: "كانت الأجواء غربية داخل الفريق، وكانت فترة صعبة مررنا بها. فقدنا متعة اللعب، وارتكبنا العديد من الأخطاء".

وأضاف: "سنرى بعودة رياض، وهو الآن يستعيد مستواه، أما في الصيف فتلك مسألة أخرى".

واضطر فريق ليستر إلى تكذيب خبر انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي بأن محرز قرر اعتزال كرة القدم، ولكن الحقيقة أن حسابه تعرض للقرصنة.

المزيد حول هذه القصة