مورينيو يحرم غوارديولا من التتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز

بول بوغبا يمر من برناردو سيلفا مصدر الصورة All sports/ getty

قلب مانشستر يونايتيد تأخره بهدفين أمام غريمه مانشستر سيتي بهدفين نظيفين في الشوط الأول إلى فوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين ليحرم الفريق الذي يقوده بيب غوارديولا من التتويج خلال مباريات الأسبوع الجاري بلقب بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم (البريميير ليغ).

وقد بدأ السيتي صاحب الأرض والجمهور المباراة ضاغطا بهدف التسجيل المبكر وبالفعل أسفر الضغط عن هدف من ركلة ركنية حولها فينسينت كومباني البلجيكي برأسه إلى شباك دافيد دي خيا في الدقيقة الخامسة والعشرين.

وواصل السيتي ضغطه ليدرك الهدف الثاني في الدقيقة الحادية والثلاثين عن طريق لاعب الوسط التركي غوندوغان الذي قدم لمحة فنية رائعة بتسلم الكرة التي مررها له رحيم ستيرلينغ بالدوران قبل أن يودعها أرضية في مرمى دي خيا.

وخلال الدقائق العشر التالية أضاع ستيرلينغ 3 انفرادات صريحة بشكل غريب ليخرج الفريقان من الشوط بنتيجة 2-0.

مصدر الصورة EPA

وكان الشوط الثاني مختلفا بشكل كلي حيث بدأ اليونايتيد بضغط متقدم على السيتي ساعيا لتقليص الفارق في أقرب وقت وبالفعل ادرك اليونايتيد الهدف الاول بولاسطة الفرنسي بول بوغبا في الدقيقة 54.

وفي الدقيقة التالية أضاف بوغبا الهدف الثاني وهدف معادلة الكفتين برأسية سكنت شباك السيتي.

وبعد 14 دقيقة قلب سمولينغ الطاولة على السيتي بهدف ثالث من كرة ثابته تابعها بقدمه ليحولها في مرمى السيتي بشكل مباشر لتصبح النتيجة تقدم يونايتيد على السيتي 3-2.

وفي الوقت المتبقي من المباراة حاول السيتي بشكل مستميت أن يدرك التعادل لكن اللاعبين فشلوا في أيداع الكرة في المرمى رغم عدد لابأس به من الفرص التي أتيحت لهم.

وبهذه النتيجة رفع يونايتيد رصيده من النقاط إلى إحدى وسبعين نقطة في المركز الثاني بينما تجمد رصيد السيتي عند 84 نقطة وهو بحاجة لثلاث نقاط فقط للتويج باللقب.

مواضيع ذات صلة