هيمنة كينية على ماراثون لندن 2018

كيبتشوغ وتشيريوت مصدر الصورة Getty Images
Image caption كيبتشوغ وتشيريوت

هيمن العداءون الكينيون على ماراثون لندن لهذا العام، حيث انتزع إليود كيبتشوغ لقبه الثالث، فيما فازت فيفيان تشيريوت في فئة السيدات.

وأنهى كيبتشوغ السباق في ساعتين و6 دقائق و27 ثانية، يليه الإثيوبي تولا شورا، ثم البريطاني مو فرح.

أما تشيريوت، فقد أنهت السباق في ساعتين و18 دقيقة و31 ثانية.

وتفوقت تشيريوت على مواطنتها بريجيد كوسغي التي جاءت في المركز الثاني، تليها الإثيوبية تادليتش بيكيل.

وكان كيبتشوغ - الذي يعتبر من أعظم عداءي الماراثون على مر التاريخ - في طريقه لتحقيق رقم قياسي عالمي جديد، لكنه تباطأ في المراحل الأخيرة وسط درجة حرارة غير مسبوقة.

وشاركت تشيريوت - البطلة الأولمبية لسباق 5000 متر - لأول مرة في ماراثون لندن في العام الماضي، وفازت بالمركز الرابع.

وسجل العداء البريطاني مو فرح رقما قياسيا جديدا على مستوى المشاركين من بلده.

فقد استطاع فرح الوصول إلى خط النهاية في ساعتين و6 دقائق و32 ثانية، متفوقا على الرقم القياسي المسجل باسم ستيف جونز.

المزيد حول هذه القصة