نهائي ثأري بين شبيبة القبائل واتحاد بلعباس في كأس الجزائر

شعار اتحاد الكرة الجزائري مصدر الصورة Algeria Football Association

يستضيف ملعب الخامس من يوليو بالعاصمة الجزائر المباراة النهائية لكأس الجزائر لكرة القدم، بين فريقي شبيبة القبائل واتحاد بلعباس، في تكرار للمباراة النهائية للبطولة بين الفريقين قبل 27 عاما.

وكان الفريقان قد التقيا في المباراة النهائية للكأس عام 1991، وفاز اتحاد بلعباس بثنائية نظيفة.

ويسعى اتحاد بلعباس للحصول على اللقب الثاني في تاريخه، في حين يسعى شبيبة القبائل للثأر والحصول على الكأس للمرة السادسة.

ويدخل اتحاد بلعباس المباراة بمعنويات مرتفعة بعدما اقترب من ضمان البقاء في الدوري الجزائري الممتاز إثر فوزه على مولدية وهران.

كما يدخل شبيبة القبائل المباراة بثقة كبيرة بعد النتائج الجيدة التي حققها في الآونة الأخيرة في الدوري والكأس المحلليين، بعد تولي المدير الفني يوسف بوزيدي قيادة الفريق.

ورغم أن اتحاد بلعباس قد وقع في قرعة سهلة للغاية في الدور نصف النهائي للكأس أمام شباب الزاوية الذي يلعب في دوري القسم الخامص، إلا أنه لم يتمكن من تحقيق الفوز سوى في اللحظات الأخيرة من عمر اللقاء بهدف وحيد.

ويعاني اتحاد بلعباس بقوة في الدوري المحلي خلال الموسم الحالي، وهي الأزمة التي ازدادت سوءا بعد قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم بخصم ست نقاط من رصيد النادي بسبب خلاف مالي مع لاعب أجنبي كان يلعب في صفوف الفريق سابقا.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة