روما بحاجة لـ "معجزة جديدة" أمام ليفربول في دوري أبطال أوروبا

محمد صلاح مصدر الصورة Getty Images
Image caption تألق محمد صلاح في المباراة الأولى وسجل هدفين وصنع مثلهما

يستضيف نادي روما الإيطالي نظيره ليفربول الإنجليزي في مباراة العودة للدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا، على ملعب الأوليمبيكو بالعاصمة الإيطالية روما مساء اليوم الأربعاء.

وكان ليفربول قد حقق الفوز في المباراة الأولى بخمسة أهداف مقابل هدفين على ملعب "آنفيلد"، ما يعني أن روما بحاجة لتسجيل ثلاثة أهداف على الأقل لكي يتمكن من التأهل للمباراة النهائية.

وأطاح روما ببرشلونة الإسباني من الدور نصف النهائي، بعدما فاز عليه بثلاثية نظيفة في إيطاليا بعدما خسر المباراة الأولى في "كامب نو" بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد.

وأعرب المدير الفني لنادي روما، إيزيبيو دي فرانشيسكو، عن أمله في أن يتمكن فريقه من العبور إلى الدور النهائي.

وقال: "سوف نلعب بنفس الطريقة التي لعبنا بها أمام برشلونة"، مشيرا إلى أن ما حدث في تلك المباراة لا يزال عالقا في أذهان جميع اللاعبين.

وأضاف: "يقف الجمهور خلفنا بكل قوة، ولدينا رغبة في أن نحقق معجزة جديدة، إن جاز التعبير".

ويواجه الفائز من ليفربول وروما نادي ريال مدريد الإسباني، الذي تأهل للمباراة النهائية بعد الفوز على بايرن ميونخ الألماني بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في مجموع مبارتي الذهاب والعودة.

ويدخل ليفربول المباراة محروما من خدمات خمسة لاعبين بسبب الإصابة، هم أليكس أوكسليد تشامبرلين، وآدم لالانا، وإيمري تشان، وجويل ماتيب، وجو غوميز.

لكن اللاعب السنغالي ساديو ماني يدعم قائمة الفريق بعد عودته من الإصابة، التي غاب بسببها عن آخر مباراة لليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز أمام ستوك سيتي.

وقال المدير الفني لنادي ليفربول، يورغن كلوب: "نحن نريد أن نصل للمباراة النهائية. إنه أمر عظيم، وأعتقد أننا نستحق أن نكون هناك".

وأضاف: "لو حققنا النتيجة التي نريدها فسنثبت أننا نستحق الوصول للمباراة النهائية، لكن لو تمكن روما من الوصول فإنه يستحق ذلك أيضا. إذا كنت تسعى لتحقيق الفوز، فيتعين عليك أن تتقبل الخسارة. يجب علينا أن نتسم بالشجاعة وأن نعمل بكل قوة".

ولم يخسر ليفربول أمام روما من قبل في أي مباراة بدوري أبطال أوروبا، حيث التقى الفريقان في أربع مناسبات، فاز فيها ليفربول مرتين وتعادل مرتين.

ويعد هذا هو الظهور العاشر لليفربول في الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا، وتمكن الفريق الإنجليزي من تجاوز هذا الدور والصعود للمباراة النهائية في سبع مرات من قبل، ولم يخسر سوى مرتين: أمام إنتر ميلان الإيطالي في موسم 1964/1965 وتشيلسي في موسم 2007/2008.

وهذه هي أول مرة يصل فيها روما للدور نصف النهائي في البطولات الأوروبية منذ 27 عاما، عندما وصل للدور ربع النهائي للدوري الأوربي (كأس الاتحاد الأوروبي بمسماه القديم) في موسم 1990/1991.

وكانت أخر مرة يصل فيها روما للدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا في موسم 1983/1984.

وشهدت المباراة الأولى تألقا لافتا من اللاعب المصري محمد صلاح، الذي سجل هدفين وصنع مثلهما.

وسجل صلاح في الخمس مباريات السابقة في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، ليعادل الرقم المسجل باسم أسطورة الفريق ستيفن جيرارد خلال الفترة بين أكتوبر/تشرين الأول وفبراير/شباط 2008.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة