تركي آل الشيخ ينسحب من الاستثمار الرياضي في مصر

تركي آل الشيخ مصدر الصورة Pyramids

قرر رئيس الهيئة العامة للرياضة في المملكة العربية السعودية تركي آل الشيخ الانسحاب بشكل نهائي من الاستثمار في مجال الرياضة في مصر.

وأعلنت قناة بيراميدز، التي يملكها المستثمر السعودي، القرار وقالت: "عاجل ورسميا، تركي آل الشيخ يقرر الانسحاب بشكل نهائي من الاستثمار في مصر".

وأضافت: "سيجلب عقود احتراف للاعبي بيراميدز وعقود للعاملين بالقناة".

وكتب آل الشيخ على حسابه على تويتر الاثنين: "أفكر جديا في الانسحاب من الاستثمار في الرياضة في مصر. هجوم غريب من كل جهة وكل يوم حكاية، ليه الصداع؟".

وكان آل شيخ قد تعرض لهتافات مسيئة من جمهور النادي الأهلي المصري خلال مباراته الأخيرة ضد حوريا الغيني في ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وسبق وأن شغل آل شيخ منصب الرئيس الشرفي للنادي الأهلي المصري لمدة تصل لنحو خمسة أشهر، قبل أن يتخلى عن الرئاسة الشرفية إثر خلافات مع مسؤولي النادي.

واندلعت الأزمة حين اتهم آل شيخ مجلس إدارة الأهلي بإهدار أموال النادي وإفساد صفقات كبرى خاصة ببعض اللاعبين والمدير الفني الجديد، وهو ما أثار غضب مسؤولي وجمهور النادي.

وأخذت الأزمة أبعادا جديدة من خلال دعوة رئيس النادي، محمود الخطيب، لوزير الرياضة المصري خالد عبد العزيز، تشكيل لجنة مالية رفيعة المستوى من وزارة الشباب والرياضة أو النيابة العامة، لمراجعة وحصر كافة الأموال التي تبرع بها تركي آل الشيخ للنادي، والوقوف على أوجه إنفاقها.

وبدأ آل الشيخ الاستثمار في الرياضة قبل نحو ثلاثة أشهر عن طريق شراء أحد أندية الدوري المصري الممتاز وهو فريق الأسيوطي، ثم غير اسم النادي إلى بيراميدز وتعاقد مع عدد كبير من اللاعبين بأسعار مالية كبيرة.

ويحتل بيراميدز المركز الثاني في الدوري المصري الممتاز بعد مرور سبع جولات.

وعُين تركي آل الشيخ، 37 عاما، رئيساً للهيئة العامة للرياضة في السعودية في سبتمبر / أيلول 2017، كما يشغل منصب مستشار بالديوان الملكي، ورئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية والاتحاد الرياضي للتضامن الإسلامي والاتحاد العربي لكرة القدم.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة