شركة "صلة" السعودية تجمد رعايتها للنادي الأهلي المصري بعد "الإساءة" لتركي آل الشيخ

جمهور النادي الأهلي مصدر الصورة Getty Images
Image caption ردد جمهور النادي الأهلى هتافات مسيئة لتركي آل الشيخ خلال مباراة الفريق أمام حوريا الغيني في دوري أبطال أفريقيا

قررت شركة "صلة" الرياضية السعودية إيقاف جميع استثماراتها في مصر بصورة فورية وتجميد رعايتها للنادي الأهلي لكرة القدم.

وأوضحت الشركة أن قرارها جاء بسبب "إساءات" تعرض لها رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية، تركي آل الشيخ، من جانب بعض جماهير النادي الأهلي.

وفي نهاية العام الماضي، تمت تسمية آل الشيخ رئيسا شرفيا للنادي الأكبر في مصر.

لكن بعد خمسة أشهر، قرر المسؤول السعودي التخلي عن المنصب الشرفي، وذلك بعد خلافات مع مجلس إدارة النادي.

وقد اشترى آل الشيخ ناديا آخر لكرة القدم في مصر ومحطة تلفزيونية رياضية.

وخلال مباراة لفريق الأهلي، رددت جماهير في المدرجات هتافات بها ألفاظ بذيئة ضد آل الشيخ.

وبعدها، قرر آل الشيخ، وهو مستشار في الديوان الملكي السعودي، سحب كافة استثماراته في مصر.

وأعلنت شركة "صلة" السعودية وقف استثماراتها وتجميد رعايتها للنادي الأهلي، قائلة إنها اتخذت هذا القرار بسبب "ما بدر من بعض جماهير النادي الأهلي المصري من إساءات وتجاوزات تجاه معالي المستشار تركي بن عبد المحسن آل الشيخ والذي يمثل أحد رموز الرياضة العربية ورجالاتها".

وأضافت الشركة، في بيان بصفحتها بموقع فيسبوك، أنها كانت تنتظر موقفا حازما من إدارة النادي الأهلي ومن القائمين على شؤون الكرة في مصر، لكنها تفاجأت من حالة الصمت تجاه الإساءة لآل الشيخ.

وبحسب بيان "صلة" فإنها ستشرع في تنفيذ قرارها "بصورة فورية" بسحب استثمارات التي تتجاوز 2.2 مليار جنيه مصري.

وكانت شركة "سبورتا" السعودية، المسؤولة عن تصميم زي النادي الأهلي، قد أعلنت أيضا عن إنهاء تعاقدها مع النادي، معربة عن استيائها مما وصفته بصمت إدارة النادي على الإساءات التي تعرض لها آل الشيخ.

المزيد حول هذه القصة